خدمات اعلامية

مريض فاقد القدرة على الحركة يعود إلى المشي بعد عملية ناجحة في مستشفى المواساة في المدينة المنورة

نجح الفريق الطبي في مستشفى المواساة في المدينة المنورة، في إجراء عملية جراحية ناجحة لمريض كان يعاني عدم قدرته على المشي بسبب وجود تآكل في الغضاريف الموجودة بين الفقرات الرابعة والخامسة القطنية والأولى العجزية، أدى إلى ضيق في القناة النخاعية وانضغاط للأم الجافية، وبفضل الله وبعد العملية الجراحية الناجحة، تمكن المريض من العودة إلى المشي مجددا.
وكان المريض قد أحضر إلى العيادة الخارجية في المستشفى وهو على كرسي متحرك يشكو من عدم القدرة على المشي أو الوقوف، وكذلك وجود تنميل مستمر في الطرف السفلي الأيسر، وعدم القدرة على التحكم في البول مع وجود إمساك مستمر، وبالفحص السريري تبين وجود تقوس في العمود الفقري، مع صعوبة وآلام في حركة العمود الفقري، وضعف في الطرفين السفليين، ووجود أعراض انضغاط للنخاع الشوكي.
وبعد إجراء الفحوص الطبية اللازمة، والرنين المغناطيسي للمريض، تم إجراء عملية جراحية لتوسيع القناة النخاعية وتسليك جذور الأعصاب واستئصال الغضاريف مع وضع دعامات بين الفقرات الرابعة والخامسة، والخامسة والأولى العجزية، وتثبيت للفقرات القطنية الرابعة والخامسة والأولى العجزية باستخدام مسامير جذعية وأعمدة.
وبعد أيام عدة، غادر المريض المستشفى بعد أن تحسنت حالته وأصبح يستطيع السير بمفرده، وكذلك يستطيع قضاء حاجته دون أي مساعدة.
جدير بالذكر أن هذا النوع من العمليات الأكثر تقدما واعتمادا على التقنية الطبية الحديثة، التي تتماشى مع رؤية شركة المواساة للخدمات الطبية في استقطاب الكفاءات والتخصصات الفرعية الدقيقة وتوفير أحدث التقنيات والتجهيزات الطبية في هذا المجال.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من خدمات اعلامية