أسواق الأسهم- العالمية

مؤشرات وول ستريت تواصل خسائرها .. قلق من تأثير التضخم في الاقتصاد وأرباح الشركات

مؤشرات وول ستريت تواصل خسائرها .. قلق من تأثير التضخم في الاقتصاد وأرباح الشركات

انخفضت المؤشرات الرئيسة في "وول ستريت" عند الافتتاح أمس بعد أكبر هبوط لمؤشر ستاندرد آند بورز هذا العام في الجلسة السابقة، فيما يشعر المستثمرون بالقلق من تأثير ارتفاع التضخم في الاقتصاد وأرباح الشركات.
وبحسب "رويتر"، نزل مؤشر داو جونز الصناعي 227.45 نقطة أو 0.72 في المائة إلى 31262.62 نقطة.
وتراجع مؤشر ستاندرد آند بورز 500 نحو 24.68 نقطة أو 0.63 في المائة ليصل إلى 3899 نقطة، في حين هبط مؤشر ناسداك المجمع 53.75 نقطة أو 0.47 في المائة إلى 11364.40 نقطة.
من جهة أخرى، هبطت الأسهم الأوروبية 1.5 في المائة أمس بعد عمليات بيع مكثفة في "وول ستريت"، إذ ألقت النتائج الضعيفة لشركات مبيعات التجزئة الضوء على أثر ارتفاع التضخم على أكبر اقتصاد في العالم.
وتراجعت أسهم شركات البيع بالتجزئة الأوروبية، متبعة خطى نظيراتها الأمريكية، بنحو 2.4 في المائة، وكانت أكبر خاسر على مؤشر ستوكس 600 الأوروبي، وواصل المؤشر تراجعه بعد انخفاضه 1 في المائة أمس الأول.
وكان تراجع الأسهم واسع النطاق فهبطت أغلب المؤشرات الفرعية.
وحذرت شركات أوروبية للبيع بالتجزئة مثل "تيسكو" و"سينسبري" الشهر الماضي من تضرر أرباحها في العام بكامله من ارتفاع الأسعار.
ونزلت أسهم "نستله" و"تيسكو" و"يونيليفر" بين 4.5 في المائة و5.5 في المائة أمس.
وهبط مؤشر ستوكس 600 بنحو 12 في المائة منذ بداية العام بعدما زادت إجراءات الإغلاق بسبب فيروس كورونا في الصين من المخاوف من ركود اقتصادي عالمي.
وفي آسيا، أوقف مؤشر نيكاي الياباني موجة ارتفاع استمرت أربع جلسات أمس بعد تراجع الأسهم الأمريكية البارحة الأولى وسط مخاوف من أن يؤدي التضخم المتصاعد إلى تقليص أرباح الشركات وتباطؤ الاقتصاد. وأغلق مؤشر نيكاي على انخفاض بنحو 1.89 في المائة عند 26402.84 نقطة، مسجلا أكبر انخفاض منذ التاسع من أيار (مايو) ومتأثرا بتراجع سهم شركة فاست ريتيلينج. ونزل مؤشر توبكس الأوسع نطاقا بنحو 1.31 في المائة إلى 1860.08 نقطة.
وتراجع سهم "فاست ريتيلينج" مالكة سلسلة متاجر "يونيكلو" 3.12 في المائة، وهبط سهم "طوكيو إلكترون" 3.42 في المائة، ونزل سهم مجموعة سوفت بنك 1.6 في المائة.
وتراجع المؤشر الفرعي لقطاع السيارات وقطع الغيار 1.81 في المائة مع هبوط سهم "تويوتا موتور" 1.91 في المائة و"دينسو" التابعة لها 2.22 في المائة.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- العالمية