أخبار اقتصادية- عالمية

في ظل تداعيات كورونا.. الأنظار تترقب أحدث التوقعات الاقتصادية للمفوضية الأوروبية

تعلن المفوضية الأوروبية اليوم أحدث توقعاتها الاقتصادية للعام المقبل وفقا للبيانات الجديدة التي أظهرت حجم تداعيات جائحة فيروس كورونا المستجد، وفقا لـ"الألمانية".
كانت المفوضية وهي الذراع التنفيذية للاتحاد الأوروبي قد نشرت في مارس الماضي توقعات اقتصادية أشارت إلى انكماش اقتصاد منطقة اليورو التي تضم 19 دولة من دول الاتحاد الأوروبي بمعدل 7.7 في المائة من اجمالي الناتج المحلي. كما توقعت تدهور أوضاع سوق العمل مع ارتفاع معدل البطالة خلال العام الحالي إلى 9.6 في المائة مقابل 7.5 في المائة خلال العام الماضي في المنطقة.
وستتضمن التوقعات المقرر صدورها اليوم هذه الصورة القاتمة للاقتصاد في أعقاب شهور من إجراءات احتواء الجائحة والتي تضمنت إغلاق المتاجر والمطاعم والفنادق. وقد تم رفع أغلب هذه الإجراءات تدريجيا في دول الاتحاد الأوروبي.
كما ستلقي التوقعات الضوء على المدى المتوقع لتعافي الاقتصاد الأوروبي وسرعة هذا التعافي.
يأتي ذلك فيما تحاول دول الاتحاد الأوروبي وعددها 27 دولة الوصول إلى اتفاق بشأن حزمة مالية ضخمة لمساعدة دول الاتحاد الأشد تضررا من الجائحة التي سببت ركودا اقتصاديا حادا. ولم تتوصل الدول حتى الآن إلى اتفاق ملموس بشأن هذه الحزمة التي تقدر بنحو 750 مليار يورو وفقا لمقترحات المفوضية الأوروبية.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية