أخبار اقتصادية

آسيا تتصدر الطلب على الحديد بـ 66 %

رجح تقرير اقتصادي تصدر آسيا الطلب العالمي من الحديد والصلب بحصة تبلغ 66.2 في المائة عام 2010، و65.5 في المائة عام 2011، في حين ستشهد بعض المناطق تحسنا في الاستعمال الظاهري للصلب، خلال العام الجاري، بعد أن شهدت انخفاضات كبيرة في عام 2009. ولفت التقرير الصادر أخيراً من الاتحاد الدولي للصلب إلى أنه من المتوقع زيادة الطلب على الحديد والصلب في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا خلال عام 2010 ليصل إلى 59 مليون طن بزيادة نسبتها 8.9 في المائة، وإلى 62.5 مليون طن في عام 2011 بنسبة زيادة مقدارها 5.9 في المائة. وأوضح التقرير الذي أعده أيان كريسمس مدير عام الاتحاد الدولي للصلب حصول زيادة في الاستعمال الظاهري للصلب في العالم من المنتجات النهائية خلال عامي 2010 و2011 بنسبة 10.7 في المائة و5.3 في المائة على التوالي. وأبان التقرير أن الاستعمال الظاهري للصلب في العالم سيصل في عام 2010 إلى 1.241 مليون طن مقارنة بـ 1.121 مليون طن في عام 2009، وإلى 1.306 مليون طن في عام 2011. في مايلي مزيد من التفاصيل: رجح تقرير اقتصادي تصدر آسيا الطلب العالمي من الحديد والصلب بحصة تبلغ 66.2 في المائة عام 2010، و65.5 في المائة عام 2011، في حين ستشهد بعض المناطق تحسنا في الاستعمال الظاهري للصلب، خلال العام الجاري، بعد أن شهدت انخفاضات كبيرة في عام 2009. ولفت التقرير الصادر أخيراً من الاتحاد الدولي للصلب إلى أنه من المتوقع زيادة الطلب على الحديد والصلب في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا خلال عام 2010 ليصل إلى 59 مليون طن بزيادة نسبتها 8.9 في المائة، وإلى 62.5 مليون طن في عام 2011 بنسبة زيادة مقدارها 5.9 في المائة. وأوضح التقرير الذي أعده إيان كريسمس مدير عام الاتحاد الدولي للصلب حصول زيادة في الاستعمال الظاهري للصلب في العالم من المنتجات النهائية خلال عامي 2010 و2011 بنسبة 10.7 في المائة و5.3 في المائة على التوالي. وأبان التقرير أن الاستعمال الظاهري للصلب في العالم سيصل في عام 2010 إلى 1.241 مليون طن مقارنة بـ 1.121 مليون طن في عام 2009، وإلى 1.306 مليون طن في عام 2011. #2# من جانبه، علق لـ ''الاقتصادية'' فادي العجاجي الخبير والمستشار الاقتصادي على تصدر آسيا الطلب العالمي من الحديد، حيث أوضح أن ذلك ناتج بفعل النمو القوي الذي تشهده القارة خلال الفترة الماضية، ودليل واضح على نجاح السياسات الآسيوية في الخروج من الأزمة المالية العالمية، والتعافي الاقتصادي سريعاً بشكل أفضل من غيرها. ولفت العجاجي إلى أن معظم الدول الآسيوية خاصة الصين ودول الخليج تعيش فترة نمو مزدهرة، من حيث تحديث البنى التحتية وتوسيعها، التي ترتكز بشكل كبير على منتجات الصلب، مشيراً إلى أن زيادة النمو مرتبطة في الأساس بزيادة الطلب، الناتجة بفعل التحسن الاقتصادي. لكن المستشار الاقتصادي أفاد أنه على الرغم من زيادة الطلب والتحسن الاقتصادي، إلا أن هناك تحديا كبيرا أمام الدول وهو التفكير السليم في الانسحاب من الدعم الاقتصادي الذي قدمته الدول لاقتصاداتها في الوقت المناسب، لضمان عدم تفاقم التضخم لديها. وأضاف: ''التحدي يكمن في أنه إذا ما تأخر الانسحاب عن الوقت المناسب فسترتفع الأسعار، فيما إذا تم الانسحاب قبل الوقت المناسب فسيؤثر بشكل بالغ في اقتصادات الدول، بالرغم من نجاح سياسات الاستقرار التي انتهجتها الدول سابقاً''. على الصعيد ذاته، توقع التقرير لاقتصادي الصادر من الاتحاد الدولي للصلب أيضاً أن تصل نسبة الزيادة في استهلاك دول النافتا في 2010 إلى 23.5 في المائة بعد انخفاض بلغت نسبته 37.4 في المائة، وفي مجموعة الدول المستقلة 11 في المائة مقابل انخفاض بنسبة 28.2 في المائة، وفي دول الاتحاد الأوروبي 13.7 في المائة مقارنة بانخفاض بلغ 35.2 في المائة. وحسب أيان كريسماس فإن الاقتصادات الناشئة ستدفع النمو مع انتعاش بطيء في الاقتصادات المتطورة. وقد بلغ الإنتاج العالمي من الصلب الخام للدول الـ 66 الأعضاء في الاتحاد الدولي للصلب (وورلدستيل) 120 مليون طن لشهر آذار (مارس)، أي أعلى بـ 30.6 في المائة من إنتاج آذار (مارس) 2009. وفي الأشهر الثلاثة الأولى من 2010، أنتجت آسيا 219 مليون طن من الصلب الخام، بزيادة قدرها 27 في المائة عن الربع الأول من 2009، وأنتج الاتحاد الأوروبي 42 مليون طن من الصلب الخام في الربع الأول من 2010 بارتفاع بلغ 37 في المائة مقارنة بالفترة نفسها من 2009. وأظهرت أمريكا الشمالية زيادة بلغت 53.8 في المائة بإنتاجها 27 مليون طن من الصلب الخام خلال الربع الأول من 2010. وكان إنتاج الصين من الصلب الخام لشهر آذار (مارس) 2010 قد بلغ 55 مليون طن بزيادة 22.5 في المائة عن آذار (مارس) 2009، وأنتجت اليابان 9.3 مليون طن من الصلب الخام في آذار (مارس) 2010 بزيادة كانت نسبتها 62.8 في المائة عن الشهر نفسه من 2009، وبلغ إنتاج الهند من الصلب الخام لشهر آذار (مارس) من هذا العام 5.5 مليون طن، مرتفعاً 9.2 في المائة مقارنة بالفترة نفسها من 2009، وأنتجت كوريا الجنوبية 4.8 مليون طن من الصلب الخام في آذار (مارس) 2010، أي أعلى من إنتاجها لشهر آذار (مارس) 2009 بنسبة 29.6 في المائة. وفي الاتحاد الأوروبي، بلغ إنتاج ألمانيا من الصلب الخام أربعة ملايين طن لشهر آذار (مارس) 2010 بزيادة قدرها 91.5 في المائة مقارنة بالشهر نفسه من 2009، وأنتجت إيطاليا 2.4 مليون طن بزيادة 43.5 في المائة عن الشهر نفسه من 2009، وأنتجت إسبانيا 1.6 مليون طن من الصلب الخام في آذار (مارس) 2010 بزيادة قدرها 33 في المائة عن الشهر نفسه من 2009. وبلغ إنتاج روسيا في آذار (مارس) من العام الجاري 5.5 مليون طن أي أعلى بـ 19.6 في المائة من الشهر نفسه لعام 2009، وأنتجت أوكرانيا ثلاثة ملايين طن بزيادة 25.8 في المائة مقارنة بالفترة نفسها من 2009. وأنتجت تركيا 2.2 مليون طن من الصلب الخام في آذار) مارس) 2010 بزيادة 19.7 عن الشهر نفسه من 2009، فيما أنتجت الولايات المتحدة 6.9 مليون طن من الصلب لخام في آذار (مارس) 2010 بزيادة 74.2 في المائة مقارنة بالشهر ذاته 2009، وبلغ إنتاج البرازيل من الصلب الخام 2.8 مليون طن أي أعلى بـ 63.4 في المائة من الشهر نفسه لعام 2009. وبلغ معدل الاستفادة من الطاقة الإنتاجية للصلب الخام في العالم للدول الـ 66 في آذار (مارس) 2010 نسبة 80.2 في المائة، أي بلا تغير يذكر عن شباط (فبراير)2010، وقد زاد معدل الاستفادة من الطاقة الإنتاجية في الفترة نفسها عما كان للشهر نفسه من 2009 بنسبة 15.3 في المائة. هذا وقد حقق إنتاج الدول العربية من الصلب الخام خلال الربع الأول من 2010 زيادة بـ 21.58 في المائة بالمقارنة بإنتاج الربع الأول من 2009. وقد جاءت معظم الزيادة في الإنتاج العربي من الصلب الخام من دول كمصر التي زاد إنتاجها 11.2في المائة، قطر التي زاد إنتاجها 87.5 في المائة، والسعودية 41.8 في المائة, والمغرب 25.2في المائة.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية