طريق جديد يختصر المسافة بين جدة ومكة إلى 35 دقيقة

أوضح لـ "الاقتصادية" المهندس ماهر حبش، مدير مشروع طريق هدى الشام السريع، أن الوقت الزمني المستغرق لسالكي الطريق من وسط مكة المكرّمة إلى مطار الملك عبد العزيز يقدر بـ 35 دقيقة. وقال "نظراً لأهمية الطريق وتصميمه الحديث أعيد تصميم كوبري بريمان لربط الطريقين معاً ثم الاستمرار غرباً باتجاه جدة بدلاً من الكوبري السابق". وتجولت "الاقتصادية" أمس في الطريق الجديد، حيث سيكون بإمكان قاصدي مطار الملك عبد العزيز الدولي وشمال جدة سلك طريق الحرمين مروراً بكوبري بريمان باتجاه طريق الهجرة - المدينة المنوّرة - مكة المكرمة السريع، بما يُعرف بطريق "هدى الشام"، الطريق الجديد الذي تبقى على إكماله فقط ثمانية كيلو مترات، والذي يعد متنفساً لأهالي عروس البحر الأحمر. ومن المتوقع فتح مسار واحد للربط بين جدة ومكة بطول 35 كم قبل موسم حج العام الحالي 1433، وذلك لنقل الحجاج من مدينة الحجاج في مطار الملك عبد العزيز إلى العاصمة المقدسة. وفي مايلي مزيدا من التفاصيل: عما قريب سيصبح بإمكان قاصدي مطار الملك عبد العزيز الدولي وشمال جدة سلوك طريق الحرمين مرورا بكوبري بريمان باتجاه طريق الهجرة - المدينة المنورة - مكة المكرمة السريع، بما يعرف بطريق "هدى الشام"، الطريق الجديد الذي يبقى على إكماله فقط ثمانية كيلومترات والذي يعد متنفسا لأهالي عروس البحر الأحمر، ومن المتوقع فتح مسار واحد للربط بين جدة ومكة بطول 35 كيلو مترا قبل موسم حج العام الجاري 1433، وذلك لنقل الحجاج من مدينة الحجاج بمطار الملك عبد العزيز إلى العاصمة المقدسة في ظل هدم وإزالة كوبري بريمان والمشاريع التي يشهدها طريق الحرمين من جهة، وفي ظل الكثافة الكبيرة التي يشهدها الطريق خصوصا وقت الذروة من جهة أخرى. ويعد الطريق الحديث "هدى الشام" طريقا حيويا وخدمياً، حيث رصدت "الاقتصادية" استخدامه من قبل صهاريج نقل الوقود لمحطات البنزين، إضافة إلى استخدامه من قبل الموظفين الذين تقع أعمالهم في شمال جدة، وشهد الطريق عند السابعة صباحا زحاما في مرور المركبات على الرغم من عدم الانتهاء منه حتى الآن. وسيكون بمقدور شركات نقل الحجاج نقل ضيوف الرحمن من المطار إلى مكة المكرمة والمدينة المنورة عبر الطريق الذي يختصر المسافة، ويبعد حركة الحافلات عن حركة المركبات الصغيرة ويسهم في فك الاختناقات المرورية الموسمية التي تشهدها جدة في كل عام في ظل نقل أكثر من مليوني حاج. "الاقتصادية" تجولت في مشروع طريق هدى الشام السريع، والتقت المهندس ماهر حبش مدير المشروع الذي قال إن الطريق تبقى له ثمانية كيلومترات، إضافة إلى كوبري يربط المشروع مع طريق الهجرة السريع، ثم مرورا إلى قرية هدى الشام الزراعية الواقعة شرق طريق المدينة المنورة القديم بطول ثلاثة كيلومترات. وأضاف حبش أن الطريق تم تصميمه وفق أعلى المواصفات والمقاييس، حيث سيكون بمقدور الراغبين في استخدامه الإفادة منه قبل موسم الحج، وذلك بتخصيص مسار واحد فقط لحين الانتهاء من بقية مكونات المشروع والمتمثلة في كوبري على طريق الهجرة وكوبري بريمان معا، مبينا أن كوبري الهجرة يجري العمل حاليا على وضع أساساته، أما مسارات الطريق فيبلغ عرضها 36 متراً لكل مسار، إضافة إلى 12 مترا مسار خدمات وجزيرة وسطية بين المسارات. وأوضح حبش أن الوقت المستغرق لقطع مسافة من وسط مكة المكرمة إلى مطار الملك عبد العزيز تقدر بـ 35 دقيقة، وأضاف: "نظرا لأهمية الطريق وتصميمه الحديث أعيد تصميم كوبري بريمان لربط الطريقين معا ثم الاستمرار غربا باتجاه جدة بدلا من الكوبري السابق". وقال: يعمل الآن ستة مراقبين وأربعة مهندسين بالمشروع، إضافة إلى ثلاثة مراقبين من قبل الاستشاري ومهندسين، إضافة إلى المساحين، وذلك لضمان تنفيذ المشروع وفق المعايير والمواصفات. وتابع: "من المفارقات التي نشهدها يوميا أننا نلمس كثافة في أعداد المركبات خصوصا وقت الدوام الصباحي، ما اضطرنا إلى إصلاح بعض المواقع التي تتلف من جراء سير الشاحنات الكبيرة وتمهيده مرة أخرى أمام المركبات. "الاقتصادية" رصدت خلال الجولة وجود بعض التحويلات على الطريق الذي شارف على الانتهاء "80 في المائة" وبدأت معدات وضع الخطوط البيضاء والصفراء على الطريق، في حين بدأت معدات أخرى في تهذيب جوانب الطريق من مخلفات التشييد، إضافة إلى رصد عدد من المزارعين مستخدمي الطريق لأول مرة لاختصار المسافة التي كانوا يسلكونها في نقل منتجاتهم الزراعية من منطقة هدى الشام إلى سوق الخضار في جدة بشكل يومي، كما تم حساب المسافة من مكة المكرمة إلى شمال جدة وتحديدا طريق قريش 85 كيلو مترا، وهي مسافة أقل من طريق الحرمين الذي وصلت المسافة فيه إلى 120 كيلو مترا، أما فيما يتعلق بتكلفة المشروع في جزئه المتبقي فوصلت إلى 86 مليون ريال.
إنشرها

أضف تعليق