الطاقة- النفط

أسعار النفط تلامس أعلى مستوياتها في 2024 بدعم مخاطر تتعلق بالإمدادات

أسعار النفط تلامس أعلى مستوياتها في 2024 بدعم مخاطر تتعلق بالإمدادات

ارتفعت أسعار النفط اليوم بعد جلسة دفعت خلالها هجمات أوكرانية على منشآت طاقة روسية وتصاعد الصراع في الشرق الأوسط خام برنت إلى ما فوق 89 دولارا للبرميل للمرة الأولى منذ أكتوبر.
وصعدت العقود الآجلة لخام برنت تسليم يونيو 1.50 دولار، أو 1.7 % إلى 88.92 دولار للبرميل عند التسوية بعد أن لامست الأسعار ذروة عند 89.08 دولار.
وارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي تسليم مايو 1.44 دولار، أو نحو 1.7 %، إلى 85.15 دولار عند التسوية بعد أن لامست ذروة عند 85.46 دولار، في أعلى مستوى أيضا لهذا الخام منذ أكتوبر.
وقصفت أوكرانيا إحدى أكبر مصافي التكرير الروسية في هجوم بطائرات مسيرة قالت روسيا في البداية إنها صدته.
وقالت شركة جازبروم إن إنتاج المشتقات النفطية توقف أيضا في محطة معالجة الغاز في أستراخان الروسية التي تسيطر عليها الشركة، عملاق الطاقة في روسيا، بعد توقف يتعلق بإصلاحات في 30 مارس، لتؤكد بذلك تقريرا سابقا لرويترز.
ويشير تحليل أجرته رويترز لصور تظهر تأثير الهجوم إلى أنه أصاب وحدة تكرير رئيسة بالمصفاة تمثل نحو نصف إجمالي الطاقة الإنتاجية السنوية للمصفاة البالغة 340 ألف برميل يوميا. والأضرار ليست جسيمة فيما يبدو.
وقالت موسكو إن مخزون البنزين والديزل في روسيا ما زال مرتفعا.
وتواجه روسيا، وهي من بين أكبر ثلاثة منتجين للنفط في العالم وواحدة من أكبر مصدري المنتجات النفطية، هجمات أوكرانية على مصافي النفط وهاجمت روسيا أيضا البنية التحتية للطاقة في أوكرانيا.
وفي مكان آخر، قالت منظمة بيئية إن قمرا اصطناعيا أوروبيا رصد تسربا نفطيا في شمال بحر قزوين بالقرب من حقل كاشاجان النفطي العملاق في قازاخستان.
وتترقب الأسواق أيضا اجتماع وزاري لتحالف أوبك+ الذي يضم منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاءها، غدا الأربعاء. ولا يرجح أن يوصي الاجتماع بأي تغيير في سياسة إنتاج النفط.
ويتوقع ارتفاع الطلب على النفط بعد توسع نشاط التصنيع في الصين في مارس للمرة الأولى في ستة أشهر، وفي الولايات المتحدة لأول مرة في عام ونصف العام.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- النفط