Author

جرد اقتصادي للعام

|
مستشار اقتصادي

تمر المملكة بنهضة اقتصادية عامة، أحد تجلياتها ما تقوم به وزارة المالية مع وزارات عدة لعرض مفصل عن خططها وإنجازاتها.
يتطلع الجميع للميزانية، لأنها أحد تعبيرات مركز المملكة المالي وخطة العالم المقبل وبالتالي هي تعبير عن الحالة الاقتصادية. لكن أيضا هناك مسائل عدة مهمة لعام 2023، إما استمرارا لما سبقها أو طارئة لكن لها تبعات مهمة. جاءت الميزانية دون مفاجآت ربما بسبب إعلان الميزانية كل ربع أو بسبب ترتيب وزارة المالية.
ما زالت الميزانية في نمو للتعبير عن رغبة عامة في النمو الاقتصادي الذي لا يزال إيجابيا. الربط بين الميزانية والتوجهات الاقتصادية يتم من خلال تقسيم الشأن المالي والاقتصادي إلى المستمر والطارئ.
المستمر والمدروس هو تنامي الدين العام الذي تجاوز تريليون ريال لأول مرة رغم حجمه المنخفض كنسبة من الدخل القومي ومقارنة بدول مجموعة العشرين خاصة النامية منها كالهند والأرجنتين. جاء الاقتراض بسبب رغبة الحكومة في رفع ما تقدم للمواطنين والسكان عامة من منافع وخدمات خاصة في ظل صورة تخطيطية عامة تتسم بالاستثمارات في جميع القطاعات، كذلك هناك نمو في التكاليف الثابتة مثل باب الأجور والصيانة بسبب ارتفاع الاستثمارات الإنشائية. من المستمر أيضا سياسة النفط من خلال دور المملكة المفصلي في "أوبك+" في محاولة التعامل مع احتياجات السوق منها تقليص طوعي للإنتاج وإعلان استمراره للربع الأول 2024 مع تراجع الأسعار في الأسابيع الماضية، ما أثر في الدخل النفطي.
أيضا من المستمر استثمارات المملكة الضخمة في مشروعات عدة معروفة وطويلة الأجل، مثل: نيوم والبحر الأحمر والدرعية والقدية وعسير وحديقة الملك سلمان وخطط في الطيران والصناعات العسكرية وغيرها كثير. هذه المشروعات في مراحل مختلفة من التنفيذ ولذلك بعضها سيستمر أعواما.
بعض الاستثمارات لدى "أرامكو" مثل الجافورة والغاز مشاركة مع الكويت نوعية في إنتاج الغاز والسوائل ولذلك مهمة لتواصل النمو ورفع إنتاج الغاز. كذلك في قطاع التعدين الذي ربما دوراته حتى أطول من النفط. أخيرا، هناك التفاتة مهمة للصناعات العسكرية التي تتطلب علاقات واسعة ودقيقة مع دول وشركات كثيرة تحتاج إلى إدارة دقيقة ومركزة، أيضا تحتاج إلى أعوام كي تصل إلى المستوى المطلوب، خاصة أن دور الصناعات التحويلية وسلاسل الإمداد واضح فيها. الطبيعة الاستمرارية لهذه الاستثمارات يجعلها في حاجة إلى تمويل طويل الأجل وأحيانا إعادة تقييم ومراجعة كما ذكر وزير المالية أو تعديل مؤثر لبعضها.
من التطورات الطارئة الإعلان في وقت سابق لهيئة الإحصاءات العامة بتقليص عدد المواطنين السعوديين بنحو مليونين، ما يرفع الدخل القومي للفرد ويعيد مراجعة بعض التكاليف لكثير من منافع الخدمات خاصة في ظل التطور بين المستمر والطارئ من حيث نقص واضح في نسبة زيادة السكان مستقبلا. موضوع مهم مستقبلا للتركيبة العمالية والتكاليف الصحية وأنظمة التقاعد.
أخيرا، من المشروعات الطارئة تنظيم المملكة للألعاب الآسيوية الشتوية في 2029، وفي 2030 إكسبو، وأخيرا، فرصة تنظيم كأس العالم في 2034. مشروعات نهضوية سياحيا وإنشائيا، ولذلك ستتطلب جدول استثمار كبير لعقد مقبل على الأقل.
إجمالا، سيكون عقدا استثماريا وتمويليا بامتياز، ولذلك هناك فرص كبيرة للقطاع الخاص حتى العام، حيث أصبحت بعض شركات المقاولات جزءا من منظومة صندوق الاستثمارات وستجد بعض هذه الفرص طريقها لتوظيف كثير من الشباب والشابات في وظائف مجزية.

إنشرها