أخبار اقتصادية- عالمية

تراجع مبيعات المساكن القائمة في أمريكا لأقل مستوياتها منذ 13 عاما

تراجع مبيعات المساكن القائمة في أمريكا لأقل مستوياتها منذ 13 عاما

أظهرت بيانات اقتصادية نشرت اليوم تراجع مبيعات المساكن القائمة في الولايات المتحدة خلال سبتمبر الماضي لتصل إلى أقل مستوياتها منذ 13 عاما.
وبحسب بيانات الاتحاد الوطني للمطورين العقاريين بأمريكا، تراجع عدد العقود النهائية لبيع المساكن خلال الشهر الماضي بنسبة 2 في المائة إلى ما يعادل 3.96 مليون مسكنا سنويا، بعد تراجعه بنسبة 0.7 في المائة خلال أغسطس الماضي إلى ما يعادل 4.04 مليون مسكن سنويا.
وكان المحللون يتوقعون تراجع المبيعات إلى ما يعادل 3.89 مليون مسكن سنويا، بحسب "الألمانية".
وواصلت مبيعات المساكن القائمة تراجعها للشهر الرابع على التوالي، لتصل إلى أقل مستوى لها منذ أكتوبر 2010.
وقال لورانس يون، كبير المحللين الاقتصاديين لدى الاتحاد: "كما هو الحال طوال العام الحالي، لا تزال قلة المعروض تحد وارتفاع الأسعار من مبيعات المساكن... لا يمكن لمجلس الاحتياط الفيدرالي (البنك المركزي الأمريكي) الإبقاء على أسعار الفائدة المرتفعة في ضوء تراجع التضخم وضعف نمو سوق الوظائف".
في الوقت نفسه، أشار تقرير الاتحاد إلى أن المعروض في سوق المساكن بلغ خلال الشهر الماضي 1.13 مليون وحدة، بارتفاع نسبته 2.7 في المائة عن أغسطس الماضي لكنه يقل بنسبة 8.1 في المائة عنه في سبتمبر من العام الماضي.
ويكفي المعروض حاليا لتغطية طلبات الشراء لمدة 3.4 شهر في ضوء معدلات المبيعات الراهنة، في حين كان في أغسطس يكفي لتغطية مشتريات 3.3 شهر وفي سبتمبر من العام الماضي 3.2 شهر.
وعلى صعيد الأسعار، ارتفع متوسط سعر المساكن في الولايات المتحدة خلال الشهر الماضي بنسبة 2.8 إلى 394.3 ألف دولار للوحدة مقابل 383.5 ألف دولار خلال الشهر نفسه من العام الماضي.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية