الطاقة- الغاز

البحرين تستقبل أول شحنة من الغاز الطبيعي عبر مرفأ استيراد جديد

استقبلت البحرين أمس أول شحنة من الغاز الطبيعي المسال عبر مرفأ استيراد جديد للغاز المسال.
ونقلت وكالة "بلومبيرج" للأنباء عن بيان صادر عن "شركة البحرين للغاز المسال" أن الوحدة العائمة أكملت تقريبا عمليات إفراغ شحنة من الغاز الطبيعي المسال.
وكانت وحدة التخزين العائمة "روح البحرين" ظلت عالقة في المياه، وعلى متنها الشحنة التي حملتها من أبوظبي في شباط (فبراير) من العام الماضي، بسبب تأخر استكمال أعمال إنشاء الرصيف. يشار إلى أن "شركة البحرين للغاز المسال" مملوكة لكل من الهيئة الوطنية البحرينية للنفط والغاز، و"تيكاي إل.إن.جي بارتنرز" و"مؤسسة الخليج للاستثمار" و"سامسونج" للإنشاء والتجارة.
وفي مطلع الشهر الجاري، ذكر محمد بن خليفة وزير النفط البحريني، أن تجربة التكسير الهيدروليكي في آبار الغاز في البحرين كانت ناجحة وأنه حاليا يجرى تجربتها على آبار النفط.
وتستهدف شركة نفط البحرين خلال العام الجاري الاستمرار في تطوير وتحسين الإنتاجية بالإضافة إلى استقطاب أحدث التكنولوجيا، التي تساعد على تحقيق المستهدف.
وفي العام الماضي، قال داوود نصيف رئيس مجلس إدارة شركة نفط البحرين، إنه تم إنجاز ما نسبته 30 في المائة من أعمال مشروع توسعة مصفاة البحرين، مشيرا إلى أنه من المقرر بدء تشغيل عدد من الوحدات في نهاية 2021 حتى منتصف 2022، منوها إلى أن استثمارات المشروع تقدر بمليارات الدولارات، وتم توفير 65 في المائة منها عبر الاقتراض.
وتنتج البحرين حاليا نحو 50 ألف برميل من النفط يوميا من حقل البحرين، الذي اكتشف 1932، كما تنتج 150 ألف برميل أخرى يوميا من حقل أبوسعفة، بالمشاركة مع السعودية.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- الغاز