الناس

«مبادرات مسك» يدعم الطلبة السعوديين في نخبة الجامعات العالمية

عقد مركز المبادرات في مؤسسة محمد بن سلمان الخيرية "مسك الخيرية" - ممثلا في مبادرة الزمالة والتدريب - في العاصمة الأمريكية واشنطن، ملتقى تحضيريا لبرنامج "زمالة مسك للمرحلة الجامعية"، الذي يقدم حزمة من أدوات الدعم والإسناد الأكاديمي للطلبة والطالبات السعوديين المقبولين في نخبة الجامعات العالمية.
واختتمت أعمال الملتقى الإثنين الماضي بعد أن استمرت أربعة أيام بالتزامن مع تدشين برنامج "زمالة مسك للمرحلة الجامعية" لعام 2019، بحضور الدكتور محمد العيسى الملحق الثقافي السعودي في الولايات المتحدة.
وشهدت أعمال الملتقى سلسلة من برامج التدريب وجلسات الحوار المفتوح مع "زملاء مسك" الحاصلين على قبول في واحدة من أقوى 15 جامعة في العالم في مجالاتهم، بهدف تقديم الدعم اللازم لبدء رحلة جامعية ناجحة تمكنهم من الانخراط الفعال والاندماج الإيجابي في المجتمع الأكاديمي العالمي.
ويقدم برنامج "زمالة مسك للمرحلة الجامعية" بالتعاون مع وزارة التعليم منحة دراسية للطلاب والطالبات السعوديين الحاصلين على قبول في إحدى الجامعات المصنفة في المراتب الـ15 الأولى عالميا، إضافة إلى الدعم الأكاديمي الشامل خلال أعوام الدراسة الجامعية؛ الذي يتضمن النصح والإرشاد الأكاديمي والاجتماعي، الإرشاد الوظيفي، التدريب الداخلي والخارجي، والعثور على الفرص الوظيفية بعد التخرج.
وينتظر "زملاء مسك" فرصة الانضمام إلى شبكة خريجي "زمالة مسك" بعد إنهاء سنواتهم الدراسية ليحظوا باستمرارية الدعم من مبادرة "مسك للزمالة والتدريب".
يذكر أن عدد المقبولين في برنامج "زمالة مسك للمرحلة الجامعية" لعام 2019 بلغ نحو 100 زميل، 50 في المائة منهم يدرسون في نخبة من الجامعات المرموقة على مستوى الولايات المتحدة والعالم، مثل ستانفورد وكولومبيا، وجونز هوبكينز، ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا.
ويعد برنامج "زمالة مسك للمرحلة الجامعية" واحدا من برامج مبادرة "مسك للزمالة والتدريب"، التي أطلقها مركز "مبادرات مسك" لتهيئة الطلاب والطالبات للمستقبل، وتمكينهم من الانخراط في برنامج التنمية الشاملة للمملكة، عبر إكسابهم أحدث المعارف والمهارات وعلى ضوء أهداف "رؤية المملكة 2030". وتتمتع مبادرة "مسك للزمالة والتدريب" بشراكات مع جامعات ومعاهد ومنظمات دولية ومحلية، لتقديم برامج تأهيلية في شتى المجالات، استفاد منها حتى الآن ما يزيد على تسعة آلاف شاب وفتاة في المملكة حتى نهاية عام 2018. وتندرج "مسك للزمالة والتدريب" ضمن باكورة مركز "مبادرات مسك الخيرية"، الذي يعنى بالمبادرات الهادفة لبناء القدرات ورعاية الطاقات والمواهب السعودية، وتمكين الشباب وتهيئة الفرص أمامهم للتطور والابتكار، بما يخدم المجتمع ويحقق قيمة مضافة لمستقبل المملكة.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الناس