الطاقة- المعادن

الذهب على ارتفاع طفيف بعد تراجع 2% في الجلسة السابقة

استقر الذهب اليوم الخميس بعد أن تراجع نحو 2 في المائة في الجلسة السابقة، في الوقت الذي يجذب فيه انخفاض الأسعار بعض المشترين للعودة إلى السوق، فيما تستمر الضبابية بشأن الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، لكن ارتفاع الدولار يكبح المكاسب.
وصعدت العملة الأمريكية بوجه عام أمس الأربعاء بعد أن بدأ الديمقراطيون في مجلس النواب الأمريكي تحقيقا لمساءلة الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، ما حفز المستثمرين على السعي لملاذ آمن في الدولار.
وأوقد هذا شرارة نزول لأسعار الذهب 1.8 في المائة، وهو أكبر تراجع في يوم واحد بالنسبة المئوية في ثلاثة أسابيع.
وأظهر الذهب خلال تعاملات اليوم مؤشرات على التعافي، حيث ارتفع 0.3 في المائة إلى 1507.86 دولار للأوقية بحلول الساعة 08:06 بتوقيت جرينتش. وزادت العقود الآجلة الأمريكية للذهب 0.2 في المائة إلى 1514.80 دولار للأوقية.
وقالت فاندانا بهارتي نائبة الرئيس المساعد لدى إس.إم.سي كومتريد لأبحاث السلع الأولية "انخفاض أمس البالغ 2 في المائة فرصة جيدة جدا لشراء الذهب".
واستقر مؤشر الدولار قرب أعلى مستوى في عدة أسابيع اليوم، في الوقت الذي يواجه فيه المستثمرون صعوبات لتفسير إشارات متباينة صادرة عن الرئيس الأمريكي ترمب بشأن التوصل إلى اتفاق تجاري مع الصين، حسب ما نشرته "رويترز".
وقال ترمب أمس الأربعاء إن التوصل إلى اتفاق لإنهاء الحرب التجارية قد يكون أسرع مما يعتقد الناس. لكن ذلك يأتي بعد انتقاد حاد وجهه للصين في وقت سابق من هذا الأسبوع، حين قال في كلمة بالأمم المتحدة إنه لن يقبل "اتفاقا سيئا".
وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ارتفعت الفضة في المعاملات الفورية 0.2 في المائة إلى 17.94 دولار للأوقية. وزاد البلاديوم 0.5 في المائة إلى 1650.51 دولار، وارتفع البلاتين بالنسبة نفسها إلى 929.75 دولار للأوقية.
 

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- المعادن