أخبار اقتصادية- عالمية

«فورد» تسعى للتوصل إلى تسوية بعد حريق في طراز «كوجا»

تجري شركة فورد موتور الأمريكية لصناعة السيارات مباحثات مع الجهات الجنوب إفريقية المعنية بالمستهلكين للتوصل لتسوية، عقب اندلاع حريق في سيارات من طراز كوجا، التي تنتجها الشركة.
وبحسب "الفرنسية، نقلت صحيفة صنداي تايمز الجنوب إفريقية عن مفوض لجنة المستهلكين الوطنية ثيزي مابوزا قوله، إن المفاوضات "في مرحلة متقدمة".
وأفادت وكالة "بلومبيرج" للأنباء بأن الموعد النهائي للتوصل لتسوية هو 30 تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل، مشيرة إلى أنه في حال التوصل لاتفاق، ستتجنب ثاني أكبر منتج سيارات في الولايات المتحدة دفع غرامة تقدر بنحو 10 في المائة من إيراداتها السنوية لفرعها في جنوب إفريقيا.
وبلغت مبيعات فورد في الشرق الأوسط وإفريقيا 2.7 مليار دولار العام الماضي، وتم استدعاء أكثر من 4500 سيارة من طراز كوجا من أسواق جنوب إفريقيا عام 2017، كما أن النيران اندلعت في 86 سيارة في الفترة بين 2015 و2018.
وتواجه "فورد" مثل غيرها من شركات صناعة السيارات الكبرى تراجعا في الطلب وزيادة في النفقات، حيث تستثمر مليارات الدولارات في تطوير سيارات كهربائية وهجين وذاتية القيادة في إطار الجهود الرامية إلى زيادة مبيعاتها.
وتعتزم شركة "فورد" طرح ثماني سيارات كهربائية جديدة في السوق الأوروبية خلال العام الحالي، متوقعة أن تمثل سياراتها، سواء الهجين أو الكهربائية تماما الجزء الأكبر من مبيعاتها في هذه السوق بنهاية 2022.
وتتضمن خطة الشركة الأمريكية طرح نسخ هجين من السيارات "كوجا" و"بوما سي.يو.في" و"مونديو" في السوق الأوروبية خلال العام الحالي، وطرح نسخ كهربائية تماما من السيارة "موستانج"، التي سيزيد مداها على 370 ميلا.
وأشارت "فورد" إلى أنها تعتزم طرح تسع سيارات كهربائية في أوروبا بحلول 2024، إضافة إلى السيارات الثماني التي ستطرحها خلال العام الحالي.
وكانت "فورد" قد تعهدت في وقت سابق من العام الحالي بأن تطرح نسخة كهربائية من كل طراز تبيعه في أوروبا.
وستتشارك الشركة الأمريكية مع ست شركات طاقة كبرى في أوروبا لتوفير مستلزمات الشحن المنزلي للسيارات وتقديم رسوم الطاقة النظيفة لأصحاب السيارات الكهربائية.
كما تعتزم "فورد" تقديم تطبيق للهواتف الذكية يتيح لأصحاب السيارات الكهربائية معرفة أماكن محطات شحن هذه السيارات ودفع مقابل الشحن.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية