الناس

مؤسسة الملك خالد تعلن فتح باب التصويت لمبادرات جائزة شركاء التنمية

أعلنت مؤسسة الملك خالد فتح باب التصويت لمبادرات جائزة شركاء التنمية ابتداء من 21 أغسطس حتى نهاية 31 أغسطس من العام الجاري. ويأتي ذلك إيمانا من المؤسسة بدور كل فرد في المجتمع للإسهام في تغيير عالمنا إلى الأفضل.
وأوضحت المؤسسة أن جائزة الملك خالد لشركاء التنمية تعنى بالمبادرات التي تحدث فارقا كبيرا وملحوظا من خلال خدمة المجتمع في المملكة، وتسعى دائما إلى تحقيق هدفها بأن يكون هناك مجتمع سعودي متكافئ الفرص يسعى إلى الازدهار، وذلك بدعم المساهمين في تنمية المملكة وتمكينهم عن طريق أحد برامج المؤسسة، سواء كان في الاستثمار الاجتماعي وبناء القدرات، أو تصميم السياسات وكسب التأييد.
وأشارت إلى أن جائزة الملك خالد؛ أحد البرامج الداعمة في تنمية المجتمع، التي تحتفي سنويا بمبادرات الأفراد والمنظمات وتعمل على إيجاد حلول للتحديات الاجتماعية بطرق مبتكرة، وتساعد على تمكين الآخرين كي يحذوا حذوهم. وكانت المبادرات المرشحة لجائزة الملك خالد لشركاء التنمية لهذا العام، هي: "مبادرة وتين"، وهي عبارة عن منصة إلكترونية تأسست عام 2017، وتعمل على تنظيم عملية التبرع بالدم في المملكة من خلال ربط المتبرعين ببنوك الدم في جميع مناطق المملكة، ويتألف فريق عمل المبادرة من عشرة متطوعين تتلخص مهامهم في تقديم الدعم الفني والتقني والإجابة على استفسارات المتصلين.
والمبادرة الثانية، "مبادرة دراجتي": وهي مبادرة تطوعية بدأت عام 2011، تتكون من 21 عضوا، وتهدف إلى نشر ثقافة ممارسة الرياضة ودمجها في العمل التطوعي، وتعمل المبادرة في معظم مناطق ومدن المملكة، شملت منطقة الرياض ومحافظاتها، ومنطقة القصيم، والمنطقة الشرقية، والمنطقة الغربية ومنطقة عسير.
أما المبادرة الثالثة، "مبادرة إحياء" : وهي مبادرة تطوعية تعمل في مدينة جدة، انطلقت عام 2015، وتهدف إلى تحسين البيئة التعليمية داخل المدارس الخيرية من خلال ترميم المباني التعليمية ورفع الطاقة الاستيعابية لها بالتعاون مع الطاقم التعليمي وطلاب هذه المدارس، وتحديدا الأحياء الأقل حظا في جنوب جدة. ويتألف فريق عمل المبادرة من فريق أساسي يتكون من عشرة شركاء متخصصين في مجال الهندسة المدنية والمعمارية.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الناس