أسواق الأسهم- السعودية

نشاط شرائي في فترة المزاد يدفع الأسهم السعودية إلى المنطقة الخضراء

ارتفعت الأسهم بنحو 19 نقطة بنسبة 0.2 في المائة، لتغلق عند 8853 نقطة، بينما ارتفع مؤشر "إم تي 30" نقطتين 0.19 في المائة، ليغلق عند 1299 نقطة. وقاد الارتفاع قطاع المصارف مع تصدر سهمي "الراجحي" و"الأهلي" في دعم أرباح المؤشر العام.
وكانت السوق خاسرة في نهاية التداولات الاعتيادية إلا أن نشاطا شرائيا في فترة المزاد رفع المؤشر إلى المنطقة الخضراء مع تداولات بلغت 80 مليون ريال، وعموما سجلت السوق تداولات دون ملياري ريال وهي الأدنى منذ شباط (فبراير) الماضي.
وانحسار شهية المخاطرة والإقبال على السوق ملاحظ منذ مطلع الأسبوع، حيث إن السوق أصبحت تتداول في نطاق واحد تقريبا خلال الأربع جلسات الأخيرة، ما يعكس نوعا من الحيرة والتردد بين المتعاملين في ظل انحسار المعطيات المحفزة للسوق، إلا أن السوق لم تتفاعل مع التراجعات الحادة لأسعار النفط في الجلسة السابقة، ليظهر أن التركيز فيما يبدو على المعطيات الداخلية وأبرزها نتائج الشركات للربع الثاني وتدفقات السيولة الأجنبية، جراء الانضمام إلى المؤشرات الدولية.
واستمرار حفاظ السوق على مستوياتها فوق 8800 نقطة سيزيد من ثقة المتعاملين، خاصة بعدما أظهرت تماسكها عقب التذبذبات الحادة في أسعار النفط، وذلك قد يخرج السوق من حالة الركود، التي تمر فيها خلال الأسبوع الجاري.


الأداء العام للسوق
افتتح المؤشر العام عند 8834 نقطة، وتداول بين الارتفاع والانخفاض، وكانت أعلى نقطة عند 8854 رابحا 0.23 في المائة، بينما أدنى نقطة عند 8807 نقاط فاقدا 0.3 في المائة، وفي نهاية الجلسة أغلق المؤشر العام عند 8853 نقطة رابحا 19 نقطة بنسبة 0.22 في المائة. وتراجعت السيولة 24 في المائة بنحو 639 مليون ريال لتصل إلى 1.9 مليار ريال، بمعدل 24 ألف ريال للصفقة. بينما انخفضت الأسهم المتداولة 30 في المائة بنحو 35 مليون سهم متداول لتصل إلى 84 مليون سهم متداول، وبلغ معدل التدوير 0.15 في المائة. أما الصفقات فقد تراجعت 21 في المائة بنحو 22 ألف صفقة لتصل إلى 83 ألف صفقة.


أداء القطاعات
تراجعت سبعة قطاعات مقابل ارتفاع البقية، وتصدر المتراجعة "الإعلام والنشر" بنسبة 1 في المائة، يليه "المرافق العامة" بنسبة 0.59 في المائة، وحل ثالثا "الطاقة" بنسبة 0.57 في المائة. بينما تصدر المرتفعة "التطبيقات وخدمات التقنية" بنسبة 0.97 في المائة، يليه "تجزئة الأغذية" بنسبة 0.5 في المائة، وحل ثالثا "المصارف" بنسبة 0.45 في المائة.
وكان الأعلى تداولا "المواد الأساسية" بنسبة 26 في المائة بقيمة 510 ملايين ريال، يليه "المصارف" بنسبة 25 في المائة بقيمة 490 مليون ريال، وحل ثالثا "التأمين" بنسبة 12 في المائة بقيمة 229 مليون ريال.


أداء الأسهم
تصدر الأسهم المرتفعة "الخليجية العامة" بنسبة 7.7 في المائة ليغلق عند 11.72 ريال، يليه "التأمين العربية" بنسبة 7.3 في المائة ليغلق عند 19 ريالا، وحل ثالثا "أسمنت تبوك" بنسبة 4.2 في المائة ليغلق عند 12.92 ريال، وفي المقابل تصدر المتراجعة "ينساب" بنسبة 2.7 في المائة ليغلق عند 61.80 ريال، يليه "العالمية" بنسبة 1.93 في المائة ليغلق عند 23.80 ريال، وحل ثالثا "الجوف" بنسبة 1.92 في المائة ليغلق عند 23.36 ريال.
وكان الأعلى تداولا "الراجحي" بقيمة 194 مليون ريال، يليه "سابك" بقيمة 186 مليون ريال، وحل ثالثا "الإنماء" بقيمة 110 ملايين ريال.
* وحدة التقارير الاقتصادية

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- السعودية