الناس

7400 أسرة سعودية تكفل 8500 طفل يتيم خلال عام

بلغ عدد الأسر الكافلة للأيتام في السعودية نحو 7400 أسرة كفلت نحو 8438 طفلا يتيما في نهاية العام الماضي، وذلك في برنامج "الأسر الكافلة" التي تشرف عليه وزارة العمل والتنمية الاجتماعية.
ووفق إحصائية اطلعت "الاقتصادية" عليها، فإن نحو 35 في المائة من الأسر الكافلة في منطقة مكة المكرمة، ويقدر عددها بـ2577 أسرة كفلت 2887 طفلا، تليها منطقة الرياض بـ1632 أسرة كفلت 1937 طفلا، تليها المنطقة الشرقية بـ725 أسرة كفلت 849 طفلا.
وسجلت منطقة جازان 703 أسر كفلت 744 طفلا، تليها منطقة المدينة المنور بـ661 أسرة كفلت 783 طفلا، تليها منطقة عسير بـ446 أسرة كفلت 483 طفلا يتيما، تليها منطقة القصيم بـ272 أسرة كفلت 327 طفلا يتيما.
وبلغ عدد الأسر الكافلة في منطقة حائل 146 أسرة لـ166 طفلا، تليها تبوك بكفالة 118 أسرة لـ127 طفلا، تليها الباحة بكفالة 49 أسرة لـ55 طفلا، ثم الجوف بكفالة 35 أسرة لـ42 طفلا، ثم نجران بكفالة 22 أسرة لـ22 طفلا خلال العام الماضي. ويتبنى برنامج "الأسر الكافلة" قيام أسرة برعاية طفل يتيم من الأيتام التي تشرف عليهم الوزارة برعاية كاملة ودائمة تحقق له الأمان النفسي والإشباع العاطفي، وتكسبه العادات والقيم الاجتماعية المثلى، حيث يكون الطفل اليتيم فردا من الأسرة وفق الضوابط الشرعية المنظمة لهذا الأمر.
إلى ذلك، أعلنت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية إطلاق مبادرة "البيوت الاجتماعية" ضمن مبادرات بناء وتمكين، التي تسعى إلى تطبيق وتفعيل أحدث الممارسات لرعاية الأيتام من خلال نقلهم تدريجيا من دور الإيواء إلى بيوت اجتماعية نموذجية وفق معايير وضوابط محددة وتحت إشراف ومتابعة الوزارة.
وتستهدف المبادرة الأيتام من ذوي الظروف الخاصة ومن في حكمهم من المقيمين في الدور الإيوائية التابعة للوزارة في جميع مناطق المملكة، وذلك لتعزيز إشراكهم مع فئات المجتمع وزيادة تمكينهم وتحقيق الحياة الكريمة لهم.
وجاءت هذه المبادرة إكمالا لمسيرة المملكة في الاهتمام بالأيتام ورغبة في تحقيق أعلى درجات التكامل والاندماج بينهم وبين المجتمع، عبر توفير جو أسري يساعدهم على تجاوز ظروف فقد الأسرة، ويسهم في زيادة استقرارهم النفسي وانطلاقهم الاجتماعي.
وسيطلق المشروع في مرحلته الأولى عشرة بيوت نموذجية، في كل من منطقة الرياض ومكة المكرمة والشرقية والقصيم، وحرصت الوزارة على اختيار الأحياء الخدمية المناسبة لها، لضمان تقديم أوجه الدعم المطلوبة وتوفير الخدمات اللازمة لاستقرارهم، وسيتم استكمال افتتاح البيوت الاجتماعية تباعا في المرحلة الثانية من المشروع التي ستنطلق كذلك خلال هذا العام.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الناس