أخبار الشركات- عالمية

تراجع سعر سهم "دويتشه بنك" إلى مستوى قياسي جديد

تراجع سعر سهم "دويتشه بنك" الألماني إلى مستوى قياسي جديد اليوم الاثنين في ظل تراجع عام لأسهم البنوك الأوروبية، مما يزيد الضغوط على الرئيس التنفيذي للبنك "كريستيان سيفنج" من أجل حل أكثر حسما لقطاع الخدمات الاستثمارية المتعثر في البنك، بحسب وكالة بلومبرج للأنباء.
وتراجع سعر سهم "دويتشه بنك" أكبر مجموعة مصرفية في ألمانيا، بنسبة 4.7% في تعاملات بورصة فرانكفورت الألمانية مع تزايد المخاوف من اتساع نطاق الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين وتزايد احتمالات زيادة أسعار الفائدة في الاقتصادات الكبرى.
وأدى هذا التراجع إلى انخفاض سعر سهم البنك الألماني إلى أقل من 6 يورو (6.7 دولار) لأول مرة، في الوقت الذي ارتفعت فيه تكلفة التحوط من الديون المشكوك في تحصيلها.
يذكر أن الرئيس التنفيذي للبنك الألماني تعهد بوضع خطة هيكلة جديدة بعد خطته السابقة التي كشف عنها العام الماضي وفشلت في إعادة قطاع الخدمات الاستثمارية المصرفية إلى النمو والربحية. وقال "سيفنج" للمساهمين إنه مستعد للقيام "بتخفيضات قاسية" وبخاصة في قطاع تداول الأوراق المالية لاستعادة ثقة السوق بعد فشل محاولة الاندماج مع "كوميرتس بنك" الألماني. ومن المنتظر أن يكشف "سيفنج" عن خطته الجديدة لإعادة هيكلة "دويتشه بنك" بنهاية يوليو المقبل بحسب مصادر مطلعة.
من ناحية أخرى قال محللون في بنك الاستثمار الأمريكي "جيه.بي مورجان تشيس" إنه "لا يمكن أن نحسد سيفنج الذي ورث أصعب مهمة في القطاع المصرفي الأوروبي، لكننا نشعر بأنه قادر على التحدي وعلى تغيير الوضع الراهن".
كانت مصادر مطلعة قد قالت في أواخر الشهر الماضي إن "دويتشه بنك" يدرس عدة خيارات منها زيادة رأسماله في إطار خطط أوسع لإعادة هيكلة البنك سيتم الإعلان عنها خلال الشهرين المقبلين.
ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن المصادر القول إن زيادة رأسمال البنك سيكون الخيار الأخير أمام الإدارة، لإدراكها احتمال مواجهة صعوبات لتبني هذا الخيار في ظل السعر المنخفض لسهم البنك.
وأضافت المصادر أن خيار زيادة رأسمال البنك مازال مطروحا على مائدة البحث، نظرا للحاجة إلى تمويل خطة لخفض نفقات البنك. وقالت المصادر إنه تجري دراسة خطط إعادة الهيكلة في ظل خفض كبير لنشاط التداول ،وهو ما أسفر عن وجود أصول عالية المخاطر بمليارات اليورو لدى البنك والتي يجري فصلها عن قطاع الخدمات المصرفية الاستثمارية ووضعها في وحدة منفصلة للتعامل معها.
 

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار الشركات- عالمية