أخبار الشركات- عالمية

شركات طيران تجري اختبارات على محركات الطائرة بوينج 373 ماكس

أجرت ثلاث شركات طيران، على الأقل، عمليات مراجعة لطائراتها طراز بوينج 737 ماكس، التي تم حظر طيرانها، تتعلق بمشكلة يمكن أن تؤدي إلى تحطم بعض أجزاء المحركات.
وأفادت وكالة "بلومبرج" للأنباء بأن احتمالات تكثف الكربون على فوهات نفث الوقود دفعت شركة "سي.إف.إم" التي تتولى تصنيع هذه المكونات إلى توصية بعض شركات الطيران بفحص هذه الفوهات مع احتمال تغيرها في الطائرات بوينج 737 ماكس.
وتأثرت بهذه المشكلة شركتا طيران "أمريكان إيرلاينز جروب" و"ساوث ويست إيرلاينز" الأمريكيتان، وشركة "ويست جيت إيرلاينز" الكندية.
وصرح جايل ميهوست الرئيس التنفيذي لشركة "سي.إف.إم" أمس الخميس (بتوقيت الولايات المتحدة) بالقول: "نراقب أساطيل الطائرات، وسنتخذ الخطوات الملائمة بالترتيب مع العملاء في أي وقت نرى فيه ضرورة تغيير هذه الفوهات في المحركات".
ويتأثر عدد محدود من محركات الطائرات بهذه المشكلة، إلا أنها تضيف إلى التحديات التي تواجهها شركات الطيران التي تقوم بتشغيل الطائرة بوينج 737 ماكس، وهي من أعلى طائرات شركة بوينج مبيعا، وعنصر رئيسي في شركات الطيران العالمية.
وتم حظر طيران هذا الطراز من الطائرات قبل أكثر من شهر على خلفية تحطم طائرتين منه، مما أودى بحياة 346 شخصا.
وذكرت "بلومبرج" أن مشكلة المحركات الجاري فحصها في الوقت الحالي ليست لها صلة بالحادثين.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار الشركات- عالمية