أخبار اقتصادية- عالمية

ثالث أكبر اقتصاد في العالم يفتح أبوابه لمئات الآلاف من العمال الأجانب

بدأ في اليابان، صاحبة ثالث أكبر اقتصاد في العالم، تطبيق نظام تأشيرات جديد يتيح قدوم مئات الآلاف من العمال من الخارج.
وبحسب "الألمانية"، تعاني اليابان، التي عادة ما كانت توصد أبوابها أمام العمال الأجانب، منذ سنوات من ارتفاع الشيخوخة بين السكان، ونقص حاد في العمالة.
ويستند نظام التأشيرات الجديد إلى قانون معدل للهجرة دخل حيز التنفيذ في كانون الأول (ديسمبر) الماضي. ويتيح النظام لليابان استقبال ما يصل إلى 47 ألفا و500 عامل أجنبي في العام المالي، الذي بدأ أمس.
وتتوقع الحكومة أن يتمكن 345 ألف أجنبي من الحصول على حق الإقامة، الأمر الذي يتيح لهم حق العمل في 14 قطاعا، من بينها الزراعة والبناء والرعاية الصحية.
يشار إلى أن اليابان تستقبل بالفعل عمالا من الخارج في إطار برنامج "للتدريب الفني"، إلا أن معارضين يقولون إن العمال الأجانب يتعرضون للاستغلال.
ووفقا لـ"المعهد الوطني لأبحاث السكان والأمن" فإنه من المتوقع أن يتراجع عدد سكان اليابان بنحو 30 في المائة خلال 50 عاما. ويقول المعارضون إن البلاد فشلت في معالجة معدلات الشيخوخة السريعة والتراجع الكبير في معدل المواليد.
ووفقا للمعهد أيضا فإن التقديرات تشير إلى أن السكان من سن 65 فما فوق سيشكلون 38 في المائة من إجمالي سكان اليابان في عام 2065، مقابل 26.6 في المائة في 2015.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية