أخبار اقتصادية- محلية

«الصندوق الصناعي»: إعادة الهيكلة في مراحلها النهائية .. ومبادرات جديدة لدعم المستثمرين



قال لـ "الاقتصادية" الدكتور إبراهيم المعجل، مدير عام صندوق التنمية الصناعية السعودي، إن 67 في المائة من عملاء الصندوق شركات صغيرة ومتوسطة، مشيرا إلى أنهم يعملون على إعادة هيكلة الصندوق، حيث إنها في مراحلها النهائية.
وبين المعجل أن مبادرات ومنتجات الصندوق الصناعي تأتي لتلبية احتياجات المستثمرين في القطاع الصناعي ولدعم النمو بشكل عام، حيث تنوعت المبادرات بين المنتجات التمويلية الجديدة والخدمات الاستشارية والبرامج التدريبية. 
وأضاف خلال اللقاء المفتوح الذي عقده الصندوق البارحةفي بمقر غرفة الرياض: "أطلقنا هذا العام البرنامج التدريبي كيف تبدأ مشروعك الصناعي؟ بالشراكة مع الغرف التجارية في مختلف مناطق المملكة لدعم الشباب والشابات المهتمين بالاستثمار في القطاع الصناعي وتدريبهم على المهارات الأساسية لبدء مشاريعهم، كما أقمنا حتى الآن عشر دورات في مختلف مناطق المملكة بحضور أكثر من 500 متدرب".
وأشار المعجل إلى استمرار الصندوق في إقامة البرنامج التدريبي في جميع مناطق المملكة خلال الأشهر المقبلة.
وذكر أن صندوق التنمية الصناعية السعودي قدّم مجموعة من المبادرات والمنتجات ضمن استراتيجيته الجديدة الداعمة للتنمية الصناعية ومواكبة التغيير الاقتصادي في المملكة. وأكد اعتماد رؤية الصندوق الصناعي في الفترة الماضية على التواصل المستمر والمباشر مع مجتمع الأعمال والمستثمرين والمهتمين بالصناعة وتداول الأفكار والاقتراحات، حيث تم عقد أكثر من 35 اجتماعا وورشة عمل مع اللجان الصناعية والمستثمرين في القطاع الصناعي في مختلف مناطق المملكة لمناقشة استراتيجية وخدمات الصندوق.
وقد استعرض فريق الصندوق الصناعي في اللقاء خطة التحول الاستراتيجي وأهم الإنجازات والمبادرات ومن بينها برنامج "آفاق" لدعم وتمكين المنشآت الصناعية الصغيرة والمتوسطة الذي ينطلق بأول مبادراته "تحفيز نمو المشاريع الصغيرة والمتوسطة" التي أثبتت قدراتها التنافسية عبر تقديم مميزات جديدة أهمها صرف 30 في المائة من مبلغ القرض مقدمًا ومنحها فترات سداد أطول مع تقليل متطلبات الملاءة المالية، والاستفادة من برنامج "طموح" التابع لهيئة المنشآت الصغيرة والمتوسطة.
ومن بين المبادرات التي استعرضها فريق الصندوق مبادرة "تمويل تحسين كفاءة الطاقة" و"تمويل التحول الرقمي" لتحسين كفاءة الطاقة وخفض التكلفة، إضافة إلى توظيف أحدث التقنيات في تطوير آليات العمل وتحسين الإنتاجية وذلك من خلال تقديم مجموعة من المحفزات.
يأتي هذا اللقاء الذي حضره عدد من المستثمرين والمستثمرات في القطاع الصناعي، ضمن سلسلة من اللقاءات التعريفية التي أطلقها الصندوق بالتعاون مع الغرف التجارية الصناعية بمختلف المناطق للالتقاء بمجتمع الصناعيين من المستثمرين والمستثمرات واستعراض المبادرات والمنتجات التمويلية والاستشارية التي يصممها الصندوق الصناعي لتلبية الاحتياجات الحالية والمستقبلية للقطاع الصناعي في المملكة.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- محلية