أخبار اقتصادية- محلية

9.5 مليار ريال إيرادات المملكة الجمركية في 6 أشهر

كشفت لـ"الاقتصادية" الهيئة العامة للجمارك، أن إيرادات الهيئة خلال النصف الأول من العام الجاري بلغ نحو 9.5 مليار ريال، دون احتساب ضريبتي القيمة المضافة أو الانتقائية.
وأضافت الهيئة على لسان متحدثها الرسمي عيسی العيسی، أن إجمالي قيمة الواردات من أكبر عشر دول مصدرة إلى المملكة خلال الفترة نفسها، بلغ نحو 168.4 مليار ريال.
ووفقا للعيسى، فإن الصين تصدرت الدول التي يتم الاستيراد منها خلال النصف الأول بقيمة 39 مليار ريال، فيما جاءت أمريكا في المرتبة الثانية بقيمة 35 مليار ريال، تليها الإمارات 23 مليار ريال، وألمانيا 14 مليار ريال.
وأوضح، أن الواردات من الهند بلغت 11 مليار ريال، وفرنسا نحو 11 مليار ريال، واليابان 10.5 مليار ريال، وكوريا الجنوبية عشرة مليارات ريال، وإيطاليا ثمانية مليارات ريال، والمملكة المتحدة ستة مليارات ريال.
وبحسب هيئة الجمارك، فإنه جرى إصدار أكثر من 1.6 بيان جمركي واستقبال 68 مليون طن من البضائع و مليوني حاوية خلال النصف الأول، مبينة أن هذه الحركة حققت قيمة مالية تجاوزت 385 مليار ريال.
وحددت الجمارك تفاصيل الحركة التجارية في منافذها الثلاثة، إذ حققت 595.4 بيان جمركي بقيمة تجاوزت 49 مليار ريال بوزن تسعة ملايين طن عن طريق منافذها البرية، بينما أنجزت المنافذ البحرية أكثر من 433 ألف بيان جمركي بقيمة تجاوزت 271 مليار ريال بوزن 59 مليون طن بحاويات وصلت نحو مليوني حاوية، بيد أن المنافذ الجوية أصدرت 605 بيانات جمركية بقيمة تجاوزت 67 مليار ريال بوزن 286 ألف طن.
وتهدف "منصة فسح" إلى بناء نظام شامل ومتكامل لتبادل البيانات إلكترونيا بين جميع الأطراف ذات العلاقة بالاستيراد والتصدير من القطاعين العام والخاص، وتعتبر رؤيتها "منظومة متكاملة لتبادل البيانات بالتعاون مع الأطراف المتعلقة بالاستيراد والتصدير لتيسير التجارة وتحقيق سهولة الاستيراد والتصدير، تحقيقا لـ"رؤية 2030" وأن تصبح المملكة مركزا لوجيستيا عالميا".
وتكون المنصة من أربعة مكونات رئيسة تشمل "نظام إدارة مجتمع الموانئ، الخدمات الجمركية، خدمات الأعمال، خدمات الربط والتكامل"، والمستفيدون منها هم "المستوردون والمصدرون، مشغلو الموانئ، المخلصون، الجهات الحكومية ذات العلاقة، وكلاء الشحن، المختبرات الخاصة".

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- محلية