عقارات- عالمية

ارتفاع الإنفاق على قطاع التشييد في أمريكا بأقل من التوقعات

أظهر تقرير شهري صدر اليوم الثلاثاء نمو إنفاق قطاع التشييد في الولايات المتحدة خلال يوليو الماضي بأقل من التوقعات.
وذكرت وزارة التجارة الأمريكية أن قطاع التشييد ارتفع خلال يوليو الماضي بنسبة 0.1 % شهريا إلى ما يعادل 1.315 تريليون دولار سنويا، بعد تراجعه بنسبة 0.8 % إلى ما يعادل 1.314 تريليون دولار خلال يونيو الماضي. وكان المحللون يتوقعون نمو الإنفاق خلال يوليو الماضي بمعدل 0.5 %، بعد تراجعه بنسبة 1.1 % خلال الشهر السابق وفقا للتقديرات الأولية الصادرة في وقت سابق.
جاء الارتفاع الطفيف في إنفاق قطاع التشييد على خلفية زيادة الإنفاق على مشروعات التشييد العامة، حيث زادت الإنفاق على هذه المشروعات بنسبة 0.7 % إلى ما يعادل 304.5 مليار دولار سنويا خلال يوليو الماضي.
وفي حين ارتفع الإنفاق على مشروعات تشييد الطرق السريعة بنسبة 0.4 % إلى ما يعادل 94.2 مليار دولار سنويا، ارتفع الإنفاق على المشروعات التعليمية بنسبة 2.1 % إلى ما يعادل 71.6 مليار دولار سنويا.
في الوقت نفسه تراجع الإنفاق على المشروعات الخاصة بنسبة 0.1 % إلى ما يعادل 1.011 تريليون دولار.
وزاد الإنفاق على قطاع التشييد السكني بنسبة 0.6 % إلى ما يعادل 560.1 مليار دولار سنويا خلال يوليو الماضي، في حين تراجع الإنفاق على المشروعات غير السكنية بنسبة 1% إلى ما يعادل 450.9 مليار دولار.
في الوقت نفسه زاد إجمالي إنفاق قطاع التشييد خلال يوليو الماضي بنسبة 5.8 % مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من عقارات- عالمية