الأخيرة

أساليب لتعزيز قدراتك العقلية ودعم التفكير المنطقي والاستجابة

هل وجدت نفسك يوما تحاول بصعوبة أن تتذكر اسم شخص أو اسم مكان، أو أمرا ما؟ غالبا ما يقال لنا إن الذاكرة تضعف مع التقدم في العمر وتتراجع معه القدرات المعرفية مثل التفكير المنطقي والاستجابة، ومع ذلك ما زال الأمل موجودا، إذ إن هناك طرقا نوعية لشحذ المخ.
إذا كنت ترغب في تعزيز قدراتك العقلية، فاستعد لتمرينات عقلية تبدأ بممارسة الرياضة التي تجعل مخك أكبر، وتزيد من نقاط الاشتباك العصبي، وهو ما يزيد من الوصلات العصبية داخل المخ، ومن ثَمَ تتكون خلايا إضافية جديدة، ويمكنك تحصيل فائدة أكبر بممارسة الرياضة في مكان مفتوح، إذ يؤدي هذا إلى زيادة فيتامين "د" في الجسم.
ويأتي تناول الأطعمة المفيدة للمخ ضمن أهم مميزات الحفاظ على صحة الإنسان العقلية، إذ يذهب 20 في المائة مما تتناوله من السكر والطاقة إلى المخ، وهو ما يجعله معتمدا كليا على مستويات الجلوكوز في الجسم، وفقا لـ"بي بي سي".
إذا لم يتم التحكم في مستويات السكر، سيزيد شعور التشويش في دماغك. ويؤدي تناول الأطعمة التي يحبها المرء إلى إفراز الجسم مركب الدوبامين في قسم المكافأة بالمخ، وهو السبب في سعادة الشخص عندما يتناول ما يحب من الطعام، إذ يساعد اتباع نظام غذائي صحي في الحفاظ على حالة من التناغم في عمل الميكروبات والحفاظ على صحة المخ.
وعلى الرغم من أن بعض الضغوط التي يواجهها الإنسان تعد ضرورية وتساعد في التعامل بسرعة مع الطوارئ، وتؤدي إلى إفراز هرمون الكورتيزول الذي من شأنه توليد الطاقة والمساعدة على التركيز، إلا أن طول فترة القلق وارتفاع مستويات الضغط من الأمور الضارة بالمخ، لذا على الجميع أن يتعلموا كيفية الابتعاد عن الواقع بين الحين والآخر كي يمنحوا قسطا من الراحة لهذا الجزء من الدماغ.
ويعد الابتعاد عن الواقع بمنزلة تمرين لجزء آخر في المخ، فهناك جزء منه مسؤول عن أحلام اليقظة، وهو يلعب دورا مهما في تعزيز الذاكرة، ومن خلال الابتعاد عن الواقع المحيط، ينشط هذا الجزء ويؤدي عمله.
كما تعد المذاكرة قبل النوم مهمة لتعزيز قدرات المخ، حيث إن تعلم أمرا جديدا في النهار، يكون اتصالا بين الخلايا العصبية في الدماغ، وعندما تخلد إلى النوم يعزز هذا الاتصال، ويدخل ما تعلمته في الذاكرة، وبالتالي فإن النوم فترة مهمة جدا لتقوية المخ.
وإذا منحت شخصا ما نصا لحفظه قبل أن يخلد للنوم، فإن فرص تذكره النص ستكون أفضل في الصباح التالي عما إذا منحته النص في الصباح وطلبت منه أن يردده في المساء.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الأخيرة