اتصالات وتقنية

"فيسبوك" يحظر قائد الجيش البورمي إثر انتهاكات حقوق الإنسان

حظر موقع فيسبوك قائد الجيش البورمي وحذف صفحات أخرى مرتبطة بمؤسسة البلاد العسكرية الاثنين بعدما دعت بعثة تحقيق للامم المتحدة إلى ملاحقته قضائيا بتهمة الإبادة الجماعية على خلفية الحملة الأمنية التي استهدفت أقلية الروهينغا.
وأفاد موقع التواصل الاجتماعي العملاق في بيان "سنحظر 20 فردا ومنظمة بورمية من فيسبوك بينهم كبير الجنرالات مين أونغ هلينغ، القائد الأعلى للقوات المسلحة" في بورما، مضيفا أن القرار يهدف إلى منعهم من استخدام الموقع "لتأجيج التوترات العرقية والدينية بشكل إضافي".
وجاء الإعلان بعدما دعا محققون من الأمم المتحدة إلى فتح تحقيق دولي وملاحقة الجنرال مين أونغ هلينغ وخمسة قادة عسكريين آخرين قضائيا بتهم تتضمن ارتكاب جرائم إبادة جماعية بحق الروهينغا.
 

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من اتصالات وتقنية