ثقافة وفنون

الرحلة اليابانية

كانت ﺭحلة مؤلف ﺍﻟﻜﺘﺎﺏ في بداية ﺍﻟﻘﺮﻥ العشرين ﺇﻟﻰ بلاد الشمس المشرقة نبيلة المقصد، فلم يذهب إلا ابتغاء نصرة الدين ونشر نوره بين أهل اليابان ﻻ ﻣﻦ ﺃﺟﻞ دراهم معدودة يصيبها من تجارة، فينطلق في رحلة طويلة ليست بالسهلة من مدينة لأخرى مرافقا وفدا من علماء الإسلام سمعوا بأمر المؤتمر العالمي الذي دعا إليه إمبراطور اليايان؛ ﻟﻴَﻌﺮﺽ أهل العلم أديانهم المختلفة على الشعب الياباني ليختار منها ما يراه يوافق الفطرة السليمة، ويريح قلوبهم وأرواحهم القلقة ولا يصطدم بالعقل؛ فقد كشفت حربهم الأخيرة مع روسيا عن فساد معتقداتهم وهشاشتها وحاجتهم الشديدة إلى عقيدة دينية سليمة تتمم حسن أخلاقهم وحبهم الشديد لوطنهم وإقبالهم على العلم؛ الأمر الذي جعل متفتحي العقول لا يغلقونها أمام الجديد من الأفكار ما دامت صحتها قد تثبت، الكتاب عامر بالقصص والرؤى المختلفة والمغايرة.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من ثقافة وفنون