الرياضة

خليفة: مبولحي أوقف هزائم الاتفاق

يعتقد صالح خليفة قائد فريق الاتفاق لكرة القدم السابق أن السبب الرئيس لابتعاد فريقه عن خطر الهبوط من الدوري السعودي للمحترفين وتسجيل انتصاراته الأخيرة هو وجود الحارس الجزائري رايس مبولحي بين الخشبات الثلاث، وقال "لو لم يوجد هذا الحارس الكبير لتعرض الاتفاق لخسائر في المباريات الأخيرة".
وسجل الاتفاق خمسة انتصارات في آخر ست مباريات خاضها، جعلته يقفز من المراكز الأخيرة ليستقر في المركز السادس برصيد 33 نقطة قبل جولتين من ختام المسابقة. وقال لـ "الاقتصادية" خليفة "مبولحي" أنهى المشكلة التي كان يعاني منها فريقنا، قمنا بدراسة مكثفة عن وضع الاتفاق وتبين لنا بأن أحد الأسباب الرئيسة للخسائر سببها حارس المرمى"، مشددا "تجديده عقد مبولحي ثلاثة أعوام مقبلة أعده ضربة معلم".
وأوضح خليفة أن إدارة ناديه وفقت في قرارها القاضي بإقالة المدرب الصربي ميودراغ يسيتش، وتعيين الوطني سعد الشهري خلفا له، الشهري مدرب ذكي، يعرف ما يدور في فريقه، لاسيما أنه كان محللا لقنوات الناقل الرسمي لمباريات الدوري، يعرف العمل الذي كان يقوم به الصربي ميودراغ يسيتش، حينها كان ينتقد عمله، يعلم جيدا بالحلول التي سيستفيد منها الفريق، منذ تعيين الشهري مدربا للفريق الأولمبي علمنا حينها بأنه سيكون مدربا للفريق الأول خلفا لميودراغ، لأنه ابن النادي". وأشار خليفة إلى أن المدرب المقبل للفريق لا بد أن يملك معلومات كافية عن الدوري السعودي، وعن خفاياه، وقال "على الإدارة جلب مدرب سبق أن عمل في الدوري السعودي سابقا، لكي تسهل عملية الانسجام بشكل سريع، ويكون مدربا مميزا ويعرف كيف يوظف اللاعبين بشكل جيد، ولا سيما أنهم مميزون".
ويرى خليفة عمل الإدارة الحالي أنه عمل ناجح، وقال "نشاهد الآن في الاتفاق عملا مشتركا ما بين إدارة النادي والجهاز الفني واللاعبين، الجميع يقوم بعمله على أكمل وجه، عندما تتحقق الانتصارات يتضاعف العمل الإيجابي، وتؤازر الجماهير الفريق في المدرجات".
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الرياضة