الناس

العيسى: «المركز الإلكتروني» الجديد سيسهم في ضبط جودة التعليم

قال الدكتور أحمد العيسى وزير التعليم، إن إنشاء مركز مستقل للتعليم الإلكتروني سيسهم في ضبط جودة التعليم الإلكتروني في التعليم والتدريب بكافة أنماطهما من خلالِ نواح متعددة.
وأشار إلى أن المركز يأتي لمواكبة الاحتياجات المتزايدة لحوكمة هذا النوع من التعليم وجميع مايندرج ضمن تعريفاته ومصطلحاته.
وأكد العيسى خلال كلمته التي ألقاها نيابة عنه نائب وزير التعليم في حفل إطلاق شبكة الموارد السعودية "شمس" في الرياض أمس، أن قرار مجلس الوزراء القاضي بإنشاء مركز مستقل باسم المركز الوطني للتعليم الإلكتروني يعكس مدى الاهتمام والعناية التي يجدها التعليم من قبل خادم الحرمين الشريفين وولي عهده، الأمر الذي يدلل على التطور والتقدم اللذين يشهدهما التعليم.
وأوضح أن للمركز منطلقات ومهام مستقبلية، كاعتماد رؤية 2030 إطاراً محفزاً لنشر العلم ودعم التعلم والتحول الرقمي للتعليم في السعودية ضمن مبادرات 2020، وإظهار خصوصية المجتمعِ السعودي وتميزه بمبادئه الإسلامية وقيمه الاجتماعية، إضافة إلى مسايرة الحراك العالمي والتوجه القوي في تبني الموارد التعليمية المفتوحة في توجه يعد من التوجهات الداعمة لتحول نوعي من الأنماط التقليدية في التعليم إلى أنماط تتمحور حول المتعلم.
ولفت وزير التعليم إلى مساهمة 75 مؤسسة تعليمية بأكثر من 80 ألف موردٍ تعليمي، ومبادرة 1000 عضو هيئة تدريس في الجامعات ومعلم ومعلمة في التعليم العام، بتزويد الشبكة بـ15 ألف مورد تعليمي، حيث أطلقت المؤسسات التعليمية أكثر من عشر مسابقات في تشجيع المعلمين على إنتاج ونشر الموارد التعليمية، مع إقامة 34 ورشة تدريب حضرها أكثر من 2500 تربوي.
وهنأ وزير التعليم الذي يترأس إدارة المجلس الوطني للتعليم الإلكتروني الفائزين بجائزة "التميز الإلكتروني" بفوزهم، شاكرا إياهم على ما قدموه من أعمال نموذجية ومحتوى ثري.
من جانبه، أوضح الدكتور عبد الله المقرن مدير عام مركز التعليم الإلكتروني، أن الهدف الأسمى للمركز يتمثل في دعم التجارب المميزة في مجال التعليم الإلكتروني، لتمهيد الطريق لمستقبل واعد من خلال المنافسة الشريفة، والآفاق الواسعة، والعمل الدؤوب للتميز دائما، في ظل توجيهات قادة المملكة.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الناس