الطاقة- النفط

النفط يتراجع بفعل صادرات أمريكا وانخفاض المخزون يحد من الخسائر

انخفضت أسعار النفط اليوم الجمعة في ظل ارتفاع صادرات الخام الأمريكية الذي طغى على انخفاض المخزونات في أكبر مستهلك في العالم.
وبحلول الساعة 0602 بتوقيت جرينتش، بلغ خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي في العقود الآجلة 62.70 دولار للبرميل، منخفضا سبعة سنتات عن سعر آخر تسوية.
ونزل خام القياس العالمي مزيج برنت في العقود الآجلة 11 سنتا إلى 66.28 دولار للبرميل.
ولا يزال الخام الأمريكي بصدد الارتفاع نحو 1.7 بالمئة على مدى الأسبوع وبرنت 2.2 بالمئة، ليتجه الخامان صوب تحقيق ثاني مكاسبهما الأسبوعية بعد تكبدهما خسائر حادة في أوائل الشهر.
يأتي تراجع اليوم بعد ارتفاع الأسعار في الجلسة السابقة حين قالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية إن مخزونات الخام في الولايات المتحدة انخفضت 1.6 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 16 فبراير شباط إلى 420.48 مليون برميل، رغم التباطؤ الموسمي للطلب في نهاية موسم الشتاء.
وأظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة أن صادرات الخام الأمريكية قفزت إلى ما يزيد قليلا على مليوني برميل يوميا في الأسبوع الماضي، مقتربة من مستوى قياسي مرتفع عند 2.1 مليون سجلته في أكتوبر تشرين الأول. وساهم ذلك في خفض صافي الواردات إلى ما دون خمسة ملايين برميل يوميا، وهو أدنى مستوى منذ بدأت الإدارة تسجيل البيانات عام 2001.
ولم يطرأ تغير يذكر على إنتاج النفط الخام الأمريكي تقريبا في الأسبوع الماضي ليستقر عند 10.27 مليون برميل يوميا.
لكن على الصعيد العالمي، ما زالت أسواق النفط العالمية تحظى بدعم جيد من نمو الطلب المتزامن مع تخفيضات الإنتاج التي تقودها منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وروسيا.
 

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- النفط