أخبار اقتصادية- عالمية

الاقتصاد الصيني يحقق قفزة في عام 2017

تسارع معدل النمو في الصين وبلغ 6,9% عام 2017، في قفزة كبرى كانت متوقعة بعدما سجل السنة السابقة اسوأ اداء له منذ ربع قرن بلغ 6,7% كما اعلنت الحكومة الخميس ما يشير الى اوضاع مؤاتية اكثر للعملاق الاسيوي. وهي المرة الاولى منذ 2010 التي يتسارع فيها النشاط في ثاني اقتصاد في العالم. وافاد مكتب الاحصاء الوطني ان النمو الاقتصادي الصيني تمكن من مواجهة الصعوبات رغم حملة كبرى لمكافحة التلوث أدت الى خفض بعض الانشطة. وهكذا كان اداء اجمالي الناتج الداخلي لدى ثاني اقتصاد عالمي عام 2017 اعلى بمعدل 0,1 نقاط من توقعات 11 محللا تحدثت اليهم وكالة فرانس برس. وكانت الحكومة الصينية تراهن على نمو أضعف من حوالى "6,5%" لمجمل سنة 2017. ويتم تتبع معدلات اجمالي الناتج الداخلي الصيني من كثب خصوصا لان مساهمة الصين تمثل نحو الثلث في معدل النمو العالمي. ويفسر تسارع هذا النمو عام 2017 بتزايد الانشطة في ورش البنى التحتية والاستثمارات في قطاع العقارات او حتى تحسن الطلب العالمي. كما ان الحكومة عمدت الى تسهيل اجراءات الحصول على قروض ما اتاح تحريك الطلب لدى المستهلكين الصينيين. وواصلت مبيعات المفرق ايضا ارتفاعها خلال 2017 لتصل الى +10,2%. والعنصر الاخر الذي اتاح للصين تحقيق هذا النمو هو التجارة الخارجية التي تشكل حجر الزاوية في اقتصادها، والتي انتعشت بقوة في 2017، بفضل التحسن في الولايات المتحدة واوروبا. وبعد انهيارها في العام 2016، سجلت الصادرات الصينية ارتفاعا بنسبة 8% السنة الماضية، وتمكنت شركات التصنيع الصينية من تلبية كل طلباتها.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية