أخبار اقتصادية- عالمية

انخفاض غير مسبوق في عدد العاطلين عن العمل في ألمانيا عام 2017

سجلت ألمانيا انخفاضا غير مسبوق في عدد العاطلين عن العمل العام الماضي منذ توحيد شطري البلاد.
وأعلنت الوكالة الاتحادية للعمل اليوم الأربعاء أن متوسط عدد العاطلين عن العمل في ألمانيا بلغ العام الماضي 533ر2 مليون عاطل، بتراجع قدره 158 ألف عاطل مقارنة بعام .2016
وبحسب بيانات الوكالة، تراجع متوسط معدل البطالة في ألمانيا بذلك بنسبة 4ر0% ليصل إلى 7ر5%.
وفي المقابل، ارتفع عدد العاطلين عن العمل في كانون أول/ديسمبر الماضي بواقع 17 ألف عاطل مقارنة بتشرين ثان/نوفمبر الماضي، ليصل عددهم إلى 385ر2 مليون عاطل.
ومقارنة بكانون أول/ديسمبر عام 2016 تراجع عدد العاطلين عن العمل الشهر الماضي بواقع 183 ألف عاطل.
وعزت الوكالة سبب ارتفاع عدد العاطلين عن العمل الشهر الماضي إلى الأحوال الجوية فقط.
وتحدث رئيس الوكالة ديتليف شيله عن تطور جيد للغاية، وقال: "عدد العاطلين عن العمل ارتفع (الشهر الماضي) بصورة أقل مما هو معهود موسميا، كما ارتفعت العمالة الخاضعة للتأمينات الاجتماعية وطلب الشركات على موظفين جدد بقوة مجددا إلى مستوى عال".
وبدون احتساب العوامل الموسمية، انخفض عدد العاطلين عن العمل الشهر الماضي في ألمانيا، حيث بلغ عددهم 442ر2 مليون عاطل، بتراجع قدره نحو 29 ألف عاطل مقارنة بتشرين ثان/نوفبر الماضي.
وتراجع عدد العاطلين في غرب ألمانيا بواقع 20 ألف عاطل، بينما تراجع شرقي البلاد بواقع 8 آلاف عاطل.
وبحسب بيانات مكتب الإحصاء الاتحادي، بلغ عدد العاملين في ألمانيا في تشرين ثان/نوفمبر الماضي 74ر44 مليون عامل، بزيادة قدرها 50 ألف عامل مقارنة بتشرين أول/أكتوبر الماضي، وبزيادة قدرها613 ألف عامل مقارنة بتشرين ثان/نوفمبر عام .2016
وبحسب بيانات الوكالة الاتحادية للعمل، فإن هذا الارتفاع يرجع إلى زيادة التشغيل الخاضع للتأمينات الاجتماعية، والذي ارتفع من أيلول/سبتمبر حتى تشرين أول/أكتوبر الماضي بدون احتساب العوامل الموسمية بواقع 69 ألف عامل، ليصبح عدد العاملين في الوظائف الخاضعة للتأمينات الاجتماعية في ألمانيا 79ر32 مليون عامل، بزيادة قدرها 743 ألف عامل مقارنة بالعام الماضي.
 

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية