الرياضة

المطوع: تكه ثم حاسبونا .. 7 رائديين لا يستحقون الدوري

دافع فهد المطوع رئيس نادي الرائد عن الروماني ماريوس سيبيريا مدرب الفريق لكرة القدم عقب 11 مباراة قادها في الدوري السعودي للمحترفين آخرها التعادل أمس الأول أمام ضيفه الفتح ضمن الجولة الـ 16، وقال، "أثق في سيبيريا ولن يتم إقالته".
وفاز الرائد مع سيبيريا في مباراتين، وتعادل في خمس، وخسر في أربع مباريات، حيث حصد 11 نقطة من 11 مباراة.
وأكد لـ "الاقتصادية" المطوع أن كثيرا يتكلم عن المدرب، وقال، "أتمنى ممن ينتقد سيبيريا أن يأتي ويشاهد التدريبات، يسمع محاضرته قبل المباراة ثم الحكم عليه، لأن الذي يطلبه لا يطبق من قبل اللاعبين داخل أرض الملعب".
وأضاف "نعم يوجد أخطاء، نناقش المدرب حول تلك الأخطاء، لكن من غير المعقول الانتقاد والتهم التي توجه له، سيبيريا قبل التعاقد كان مطلبا جماهيريا ماذا تغير؟".
وأوضح "الظروف مع الأسف لم تخدمنا، لم تخدم المدرب مع مجموعة من اللاعبين، مع تسلم زمام الفريق ووصول المدرب قد أغلقت فترة التسجيل وهذا سوء حظ، لأن اللاعبين الأجانب لم يخدموا الفريق بالشكل المطلوب، سيبيريا باقٍ ولن تتم إقالته والثقة في المدرب كبيرة".
وعن مواجهة الفتح، قال، "الفريق لم يقدم شيئا يذكر في المباراة، لم نوفق في كثير من الفرص، لم نستغلها ما جعلنا نخرج بالتعادل الذي اعتبره غير عادل، والمباراة بشكل كامل لم تنصف الفريقين كل فريق خسر نقطتين وهما في أمس الحاجة لنقاط".
وكشف، "تبقى على فترة التسجيل الثانية (الشتوية) تكه بسيطة، تفتح ومن ثم المحاسبة من قبل الجميع على الإدارة، المحترف الفرنسي قاسم عبدالله، والبرازيليان إيلي سابيا، ويندر لويز سيكونون خارج قائمة الفريق، الباقي سيكون مع الفريق وهم، الفرنسي إسماعيل بنجورا، المصري محمود شيكابالا، والبرازيلي دانيال أمورا".
وتابع "الأجانب الجدد جاهزون وسيكون وجودهم خلال أيام قليلة جدا في بريدة، ثلاثة أجانب سيكون هناك استقطاب أيضا للاعبين المحليين من أندية في الدوري". وختم، "ما حدث في مباراة الفتح هو بسبب تفكير اللاعبين في الإجازة، بصراحة أقولها، يوجد في الرائد سبع لاعبين محليين وأجانب لا يستحقون اللعب في دوري محترفين، مع الأسف وهم ليسوا في الخريطة الأساسية، سيتم مخالصتهم، وجودهم غير مجدٍ مع الفريق، مع قدوم الأجانب الجدد والمحليين أنا واثق أن الوضع سيتغير للأفضل، على الرغم من المعوقات المالية الموجودة التي تعيق تسجيل اللاعبين، سنحاول جاهدين تجاوز هذه المرحلة".
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الرياضة