الطاقة- النفط

النفط ينزل من أعلى مستوى منذ 2015 مع فقدان موجة الصعود قوة الدفع

تراجعت أسعار النفط اليوم الأربعاء بعدما بلغت أعلى مستوى لها في نحو عامين ونصف العام في الجلسة السابقة، إذ قال محللون إن موجة الصعود تفقد قوة الدفع تدريجيا رغم تعطل الإمدادات في ليبيا وبحر الشمال.
وبحلول الساعة 1047 بتوقيت جرينتش هبط خام القياس العالمي مزيج برنت في العقود الآجلة 1.15 بالمئة أو 76 سنتا إلى 66.26 دولار للبرميل، بعدما تتجاوز 67 دولارا للمرة الأولى منذ مايو أيار 2015 في الجلسة السابقة.
وبلغ خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي في العقود الآجلة 59.57 دولار للبرميل، بانخفاض 40 سنتا عن التسوية السابقة. وتجاوز الخام الأمريكي مستوى 60 دولارا للبرميل للمرة الأولى منذ يونيو 2015 في الجلسة السابقة.
وقالت جيه.بي.سي إنرجي إنها تعتقد أن السوق ستدرك تدريجيا أنها بالغت في الارتفاع. وأضافت أن الأسعار قد تنزل عن 60 دولارا للبرميل خلال فبراير، بل وقد تختبر مستوى 55 دولارا.
وفقدت ليبيا نحو 90 ألف برميل يوميا من إمدادات النفط الخام إثر انفجار في خط أنابيب يصل إلى ميناء السدر أمس الثلاثاء.
وأدى ذلك إلى زيادة الإنتاج المتعطل في الأسابيع الأخيرة، بما في ذلك إغلاق خط أنابيب فورتيس أكبر خط أنابيب في بريطانيا. وقالت الشركة المشغلة لخط الأنابيب إن من المتوقع استئناف التدفقات عبر خط فورتيس بالكامل في أوائل يناير.
وتعطل خط أنابيب فورتيس وخط الأنابيب الليبي، اللذين يسهمان معا بنحو 500 ألف برميل يوميا، يعد عثرة صغيرة في سياق عالمي يقترب الإنتاج والطلب فيه من 100 مليون برميل يوميا.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- النفط