تقارير و تحليلات

السعودية تضيف 6.3 مليار ريال إلى ودائعها ونقدها الأجنبي في الخارج خلال شهر

رفعت السعودية من قيمة "النقد الأجنبي والودائع في الخارج" بنحو 6.3 مليار ريال بنهاية شهر أيلول (سبتمبر) لتصل إلى 556.024 مليار ريال، مقارنة بـ 549.722 مليار ريال بنهاية شهر آب (أغسطس) 2017.
ويعرف النقد الأجنبي والودائع في الخارج بأحد بنود ومكونات الأصول الاحتياطية للسعودية حيث تقسم الأخيرة إلى خمسة بنود أو مكونات، حيث بلغت قيمة الأصول الاحتياطية للسعودية بنهاية شهر سبتمبر الماضي نحو 1.82 تريليون ريال.
وبحسب رصد لوحدة التقارير الاقتصادية في صحيفة الاقتصادية، استند إلى بيانات مؤسسة النقد العربي السعودية "ساما"، فإن أكبر تلك البنود جاء متمثلا في "الاستثمارات في أوراق مالية بالخارج" حيث بلغت قيمتها بنهاية شهر سبتمبر من عام 2017 نحو 1.226 تريليون ريال تشكل ما نسبته 67.4 في المائة من إجمالي الأصول الاحتياطية للسعودية.
أما ثاني أكبر البنود من إجمالي الأصول الاحتياطية للسعودية، هو "النقد الأجنبي والودائع في الخارج" حيث تشكل قيمته والبالغة 556.024 مليار ريال نحو 30.6 في المائة.
وثالث البنود من حيث القيمة جاءت "حقوق السحب الخاصة" بـ 29.019 مليار ريال تشكل ما نسبته 1.6 في المائة من إجمالي الأصول الاحتياطية.
أما "وضع الاحتياطي الدولي لدى صندوق النقد الدولي" جاء رابعا، حيث بلغت قيمته نحو 7.122 مليار ريال بنهاية شهر سبتمبر من العام الجاري تشكل نحو 0.4 في المائة من إجمالي الأصول الاحتياطية.
وخامس البنود وآخرها جاء "الذهب النقدي" بقيمة 1.624 مليار ريال تشكل ما نسبته 0.1 في المائة من إجمالي الأصول الاحتياطية للسعودية.
من جهة أخرى، بلغت قيمة موجودات مؤسسة النقد بنهاية سبتمبر 2017 نحو 1.877 تريليون ريال، وتتكون من ستة بنود أهمها وأكبرها استثمارات في أوراق مالية بالخارج بقيمة 1.232 تريليون ريال، تشكل ما نسبته نحو 65.6 في المائة من إجمالي موجودات مؤسسة النقد.
وثاني أكبر بنود موجودات المؤسسة "ودائع في البنوك بالخارج" حيث بلغت قيمتها نحو 338.433 مليار ريال بنهاية شهر سبتمبر من عام 2017 تشكل نحو 18 في المائة من إجمالي أصول المؤسسة.
إلى ذلك، بلغت قيمة عرض النقود الأوسع في الاقتصاد السعودي نحو 1.773 تريليون ريال بنهاية شهر سبتمبر 2017.
ويتكون عرض النقود من عدة بنود أهمها وأكبرها الودائع تحت الطلب حيث بلغت قيمتها نحو 977.849 مليار ريال بنهاية سبتمبر 2017 تمثل نحو 55 في المائة من إجمالي قيمة عرض النقود.
تلاه "الودائع الادخارية والزمنية" حيث بلغت قيمتها نحو 470.719 مليار ريال تمثل نحو 26.5 في المائة من قيمة عرض النقود.
أما البند الثالث فهو النقد المتداول خارج المصارف حيث بلغت قيمته نحو 170.631 مليار ريال، وآخر بنود عرض النقود فكان "الودائع الأخرى شبه النقدية" حيث بلغت قيمتها نحو 154.226 مليار ريال.

*وحدة التقارير الاقتصادية

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من تقارير و تحليلات