عقارات- محلية

تدشين المرحلة الأولى من مشروع جبل عمر

دشن الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، المرحلة الأولى لمشروع جبل عمر في مكة المكرمة. وأكد الأمير خالد الفيصل أن تطوير العاصمة المقدسة واجب على الجميع، لاسيما وأنها أقدس البقاع على وجه الأرض، وقد خص الله الإنسان السعودي بمجاورتها.
واستمع أمير منطقة مكة المكرمة خلال حفل التدشين بحضور الأمير عبدالله بن بندر نائب أمير منطقة مكة المكرمة إلى شرح مفصل عن المشروع والخطط المستقبلية له والتوسعات التي سيشهدها خلال السنوات المقبلة. وحققت شركة جبل عمر خلال مسيرتها قفزات كبيرة على أرض الواقع في إنشاء واحدٍ من أكبر المشاريع الفندقية والتجارية والسكنية، حتى أصبح معلماً رئيساً في محيط الحرم المكي الشريف، وتسعى الشركة خلال الفترة المقبلة إلى تحقيق رؤيتها الطموحة لمشروع جبل عمر من خلال زيادة الكفاءة والفاعلية لمراحل المشروع المنفذة وتلك التي تحت التنفيذ.
ويتوازى مع ذلك إطلاق مشروع رائد لإعادة دراسة المخطط العام لمراحل المشروع التي لم تبدأ الشركة بتنفيذها بعد. وقد أظهرت النتائج الأولية لهذه المبادرة إمكانية تحسين الكفاءة التشغيلية وزيادة فعالية الحركة والأمن والسلامة وكذلك ولأول مرة في المنطقة المركزية زيادة رقعة المسطحات الخضراء والخدمات العامة والمتاحف وتقديم تجربة ضيافة وسكن فريدة من نوعها.
ويحظى المشروع بميزة تنافسية لقربه من المسجد الحرام، وأنه يجمع ما بين الأصالة والمعاصرة عبر الحفاظ على طابع العمارة المكية والإسلامية بلمسات عصرية حديثة حيث تتميز بتصميمها الفريد وفخامة محتوياتها وتقديم خدمات خاصة تتوافق مع قدسية المكان واستحضار الماضي لتشعر الضيوف بالراحة والسكينة والهدوء التي تليق بمكانة مكة المكرمة.
ويعد جبل عمر واحدا من أضخم مشاريع التطوير العقاري على مشارف الكعبة المشرفة والحرم المكي الشريف متميزاً بكونه أنشئ ليكون مشروعاً متكاملاً لخدمة ضيوف الرحمن وأهالي العاصمة المقدسة من خلال خيارات متعددة من المشاريع الفندقية والتجارية والثقافية المتكاملة، لذلك استقطبت الشركة كبريات شركات الفنادق العالمية ضمن فئة الخمس نجوم.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من عقارات- محلية