المشراق

السلطة التنفيذية السعودية .. من الوكلاء إلى الوزراء

بعد أكثر من عشرين عاما من تأسيس مجلس الوكلاء أصدر الملك عبد العزيز سنة 1373هـ قراره بتأسيس مجلس الوزراء، ومما لا شك فيه أن مجلس الوكلاء يعتبر الخطوة الأولى لمجلس الوزراء، ويعود تاريخ تأسيس مجلس الوكلاء إلى سنة 1350هـ وقد عين الأمير (الملك) فيصل بن عبد العزيز رئيسا له، وقد ناب عنه في غيابه الأمير محمد بن عبد العزيز والأمير (الملك) خالد بن عبد العزيز والأمير منصور بن عبد العزيز والأمير عبد الله الفيصل وكذلك عبد الله بن محمد الفضل، وقد جعل مقر المجلس في مكة المكرمة ثم أصدر الملك عبد العزيز بعد قرار تشكيل مجلس الوكلاء نظام المجلس ومهامه في 19 شعبان 1350هـ واستمر المجلس في أداء مهمته حتى أصدر الملك عبد العزيز في 1 صفر 1373هـ قرارا بتشكيل مجلس للوزراء برئاسة ولي العهد (الملك) سعود بن عبد العزيز إلا أن المجلس لم يعقد أولى جلساته إلا في 2 رجب 1373هـ نظرا لوفاة الملك عبد العزيز في 2 ربيع الأول 1373هـ، وقد شاركت وزارات الخارجية والداخلية والمالية والدفاع والصحة والمواصلات والمعارف والزراعة في تلك الجلسة،.
هذا وقد أصدرت ثلاثة أنظمة للمجلس منذ إنشائه إلى الآن في سنة 1373هـ وسنة 1377هـ وسنة 1414هـ ويتكون المجلس من رئيس المجلس ونوابه والوزراء العاملين ووزراء الدولة ومستشاري الملك المعينين بأمر ملكي أعضاء في المجلس، ويتشكل إداريا من الديوان الملكي والأمانة العامة لمجلس الوزراء وهيئة الخبراء، ومن أبرز اختصاصاته كما جاء في نظام المجلس: (رسم السياسة الداخلية والخارجية والمالية والاقتصادية والتعليمية والدفاعية وجميع الشؤون العامة للدولة، ويشرف على تنفيذها وينظر في قرارات مجلس الشورى، وله السلطة التنفيذية وهو المرجع للشؤون المالية والإدارية في سائر الوزارات والأجهزة الحكومية الأخرى). ولإلقاء نظرة حول الوزارات في المملكة العربية السعودية أحد مكونات مجلس الوزراء نجد أن هناك ست وزارات في عهد الملك عبد العزيز وهي الخارجية والداخلية والمالية والدفاع والمواصلات والصحة ثم أحدث الملك سعود سبع وزارات أخرى واستحدث الملك فيصل وزارة واحدة والملك خالد ست وزارات والملك فهد أربع وزارات والملك عبد الله وزارتين، وأولى تلك الوزارات هي وزارة الخارجية التي يعود تاريخ إنشائها بعد أن كانت مديرية إلى سنة 1349هـ وقد عين الأمير (الملك) فيصل أول وزير لها ثم وزارة الداخلية سنة 1350هـ ثم وزارة المالية سنة 1351هـ وعين عبد الله الحمدان أول وزير ثم وزارة الدفاع سنة 1363هـ وعين الأمير منصور بن عبد العزيز أول وزير لها ثم وزارة الصحة سنة 1370هـ وعين الأمير عبد الله الفيصل أول وزير لها ثم وزارة المواصلات سنة 1372هـ وعين الأمير طلال بن عبد العزيز أول وزير لها ثم أنشئت سنة 1373هـ ثلاث وزارات أخر وهي وزارة المعارف ووزارة التجارة ووزارة الزراعة، وفي سنة 1380هـ أنشئت وزارة البترول والثروة المعدنية ووزارة العمل، وفي سنة 1381هـ أنشئت وزارة الحج والأوقاف ثم أنشئت في سنة 1382هـ وزارة الإعلام ثم أنشئت في عهد الملك فيصل وزارة العدل وذلك سنة 1390 هـ ثم أنشئت وزارة الأشغال العامة والإسكان سنة 1395هـ وكذلك وزارة البرق والبريد والهاتف ووزارة التخطيط ووزارة التعليم العالي ووزارة الشؤون البلدية والقروية ووزارة الصناعة والكهرباء وبعد ما يقارب العشرين عاما أنشئت وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد وذلك سنة 1414هـ ثم أنشئت وزارة الخدمة المدنية سنة 1420هـ ثم وزارة الاقتصاد والتخطيط سنة 1424هـ ووزارة الشؤون الاجتماعية سنة 1425هـ ووزارة المياه والكهرباء سنة 1428هـ ثم وزارة الإسكان سنة 1432هـ وأخيرا وزارة الحرس الوطني سنة 1434هـ، علما أن هذه الوزارات قد طرأ عليها ما طرأ من تعديل مسمى أو دمج أو إلغاء حتى استقرت إلى 21 وزارة إثر إلغاء وزارة المياه والكهرباء في 30 رجب 1437هـ.
ويجدر بالذكر أن للدكتور عمر الخولي بحثا قيما تتبع فيه تاريخ الوزارات والوزراء.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من المشراق