الصحة

إنجاز علمي جديد لعلاج عدم تخثر الدم الجيني

تمكن فريق من العلماء في جامعة لندن ببريطانيا ومستشفى سانت جود للأطفال في الولايات المتحدة الأمريكية من اختراع علاج لعدم تخثر الدم الجيني نوع B ( مرض الناعور) الذي يعني عدم قدرة جسم المريض على إنتاج البروتين الذي يؤدي إلى تخثر الدم. وتم تجربة العلاج الذي تمثل في حقن المريض بفيروس لإنتاج البروتينات التي تؤدي إلى تخثر الدم على ستة من المرضي حيث توقف أربعة منهم من تناول الأدوية التي تساعدهم على تخثر الدم. وأورد موقع ال "بي بي سي" ما قاله الأطباء من أن العلاج الجيني لعدم تخثر الدم سيغير من نمط الحياة البشرية ووصفه الباحثون بالاختراق العلمي الباهر. يشار إلى أن المرضى المصابون بعدم تخثر الدم نوع B يكون لديهم خطأ في الشفرة الوراثية الخاصة بهم مما يعني أن أجسامهم عاجزة عن إنتاج البروتين IX العامل الحاسم في عملية تخثر الدم. ويتم حاليا حقن المرضى بعامل IX مرة واحدة كل أسبوع كعلاج للمرض ولكن عملية إنتاج العامل ما زالت مكلفة حاليا. وما زال الفريق العلمي في كل من جامعة لندن ومستشفى سانت جود يبحثان عن علاج دائم للمرض.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الصحة