«أراسكو».. الشركة الأولى في دعم استدامة الغذاء وتحقيق التنمية

لم يكن أمام شركة أراسكو التي ربطت نفسها منذ أولى خطواتها بقضايا وطنية كبرى، إلا مواجهة تحديات كبيرة، كان لا بد لها من تجاوزها لتحقيق رسالتها الوطنية تلك في دعم استدامة الأمن الغذائي وفق رؤية مستقبلية في أن تكون الممكن الأساس لتدفق سلسلة إمدادات غذائية مستدامة وصديقة للبيئة لتصبح ركيزة أساسية في قطاع صناعة الغذاء السعودي، وتشكل أول هذه التحديات في أن تطلعات ''أراسكو'' كانت تتجه نحو قطاع لا تملك السعودية فيه أهم مقوماته، وهو القطاع الزراعي، بحكم مناخها الصحراوي القاسي وطبيعة أرضها التي تخلو من الأنهار والمياه الجارية، واستأثر قطاع الثروة الحيوانية ببؤرة اهتمامها؛ لما يمثله من أبعاد اقتصادية ومجتمعية وثقافية حيوية، ويمثل جزء مقدر منه (الإبل) امتدادا أصيلا لتقاليدنا وأصالتنا وتاريخنا. ولكن الصورة كانت تبدو واضحة أمام ''أراسكو''، وهي تخطو خطواتها الأولى تلك، قبل 28 عاما، وهي تتمثل أهمية الأمن الغذائي بوصفه من أشد الأولويات حساسية؛ نظرا لتبعات اختلاله، وما يتطلبه تحقيقه من حشد للموارد الوطنية المتاحة كافة وتسخيرها باتجاه بلوغ مرحلة التمكين الذاتي، ولقد قبلت ''أراسكو'' التحدي، وكان عليها بوصفها الرائدة في إنتاج الأعلاف أن تصنع تجربتها الخاصة، وأن تستفيد منها في الوقت نفسه. ومنحتها الصعوبات والعوائق في تأسيس البدايات لصناعة جديدة القوة والمناعة للمواجهة، واستنفار طاقاتها لاستنباط الحلول، وظلت تنظر إلى المشكلات التي تعترض مسارها فرصا مواتية لاكتساب مزيد من المعرفة والتغيير الإيجابي تبعا لتغير الظروف والمعطيات. #2# وضمن فلسفة الشركة أنها ترى التغيير أمرا حتميا في مواجهة التحديات، وهي تنظر بتواضع إلى أنها شركة دائمة التعلم في مدرسة الأعمال، وشكل لها ذلك تطورا قادها لنجاح تلو النجاح لتأخذ مكانها كواحدة من بين أكبر الشركات المصنفة رياديا وتطورا في المملكة هذه هي البداية... وفي التالي تفاصيل للمسيرة: حققت شركة أراسكو التي تعد الأولى محليا وإقليميا في دعم استدامة الغذاء وتحقيق التنمية، نجاحاتها ورسخت اسمها من خلال قيادات سعودية تدير استراتيجاتها بفكر إداري متقدم ودافع وطني في أن تظل المملكة رائدة في مختلف المجالات، وهو أمر يعمل على استقرار أراسكو على المديين القريب والبعيد، وتجد هذه الإدارة دعما قويا ومتواصلا من ملاك الشركة، الذين يؤمنون بأن أي توسعة مضافة أو إنشاء مشروع جديد تقوم به، له مردود اقتصادي مستقبلي أكبر، ويمثل إسهاما وطنيا في الوقت نفسه. وترى ''أراسكو'' أن النمو المستدام للأعمال والأرباح لن يزدهر دون استدامة وترشيد الموارد الطبيعية، ومن غير الانسجام والتناغم بين نشاطاتها وتوجهاتها وبين قيم المجتمع وثقافته، ومن أجل الإسهام في تمكين المملكة ورفدها بمصادر القوة الضرورية، تتبنى ''أراسكو'' أفضل الممارسات الصناعية الاحترافية، وتتفاعل مع مجتمعها وبيئتها بإعلاء القيم الإيجابية وتعزيزها. رؤية شاملة ورسالة سامية ورسمت ''أراسكو'' سياساتها عبر رؤية تتسم بالشمول، تسعى من خلالها إلى قيادة صناعة الغذاء الصحي وتحسين جودة الحياة والبيئة في السعودية والمنطقة، وعبر هذه الرؤية تسخر كل طاقاتها لتحقيق رسالتها في دعم الأمن الغذائي بشكل مستدام في المملكة بوجه خاص والمنطقة عموما. وتمارس ''أراسكو'' من خلال قيم الاستقامة والاحترام والمسؤولية والتعلم، التي تلتزم بها في صرامة، أنشطتها المختلفة باحترافية مهنية عالية، وتنسحب هذه القيم على الدوام في تفاعلها مع ما حولها من بشر ومنافسين وموارد، ولذا تظل ''أراسكو'' حريصة على المواءمة بين مصالحها ومصالح الآخرين، وقد ظلت ترتقي بأخلاق التنافس مع الآخرين إلى درجة عالية من الشفافية، وتحدد سقفا سعريا معقولا لا تتعداه، وفق هامش للربح مدروس بعناية يوازن بين مصالحها ومصالح عملائها ومجتمعها. #3# دعم المزارعين وانسجاما مع مسؤوليتها تجاه مجتمعها ونموه ورفاه أفراده، وتحقيقا لتحسين أحوال المزارعين ورفع مستوياتهم التنموية والاقتصادية والمعيشية دعمت، وتدعم ''أراسكو'' المزارع الصغيرة الحديثة في الريف السعودي، وتخلق فرص عمل واعدة للشباب وتطوير الكفاءات السعودية لمواجهة تحديات المرحلة، ملتزمة في جميع أنشطتها التصنيعية والإنتاجية بالمحافظة على البيئة ومواردها، ودعم الجهود كافة الرامية لاستدامتها وترسيخ مصداقيتها من خلال التزامها الشفافية والممارسات المهنية الفاضلة. دور ''أراسكو'' الحيوي في تعزيز الأمن المائي في المملكة تمثل في سياساتها بتقليص زراعة الأعلاف بطرح ''وافي'' بديلا للشعير، الأمر وفر ما مقداره ستة مليارات متر مكعب من المياه، أي ما نسبته 30 في المائة من حجم المياه المستهلكة سنويا، ويعد ''وافي'' علفا يحتوي على خلطة متكاملة ومتوازنة من الحبوب ومصادر الألياف، إضافة إلى النخالة وفول الصويا والدبس والفيتامينات والأملاح الضرورية لصحة الحيوان المجتر، ويخفض هذا المنتج تكلفة التعليف بواقع 40 في المائة، وقد أثبتت التجارب الحقلية أن ''وافي'' يؤدي إلى تحسين صحة الحيوان وسرعة نموه وقوة مقاومته للأمراض وزيادة خصوبته وزيادة إدراره للحليب؛ ما يؤدي إلى زيادة كبيرة في الإنتاجية في مشاريع التربية والتسمين. ويتعزز فهم تكامل توجهات ''أراسكو'' مع احتياجات مجتمعها من خلال ''الخزن الاستراتيجي''، حيث تقوم الشركة بدور محوري في دعم واحدة من أهم الاستراتيجيات التي تتبناها المملكة، التي تستهدف تحصين الاقتصاد المحلي في مواجهة تقلبات الإنتاج والأسعار العالمية للمواد الغذائية. محفظة متكاملة وتمتلك ''أراسكو'' محفظة متكاملة ومتجانسة من الأنشطة التجارية تشكل نقاطا داعمة لقوتها؛ ما يتيح لإدارتها العليا هامشا كبيرا لتحقيق قيمة مضافة إلى أعمالها كافة من خلال استغلال الترابط بين مختلف وحداتها الإنتاجية والخدمية ، كما يسمح بالإفادة من الاقتصاد الكمي للحد من المصروفات والتكاليف ويصب في صالح المستهلك بتمكين الشركة من تخفيض أسعار المنتجات، كما تمتلك ''أراسكو'' سلسلة قوية ومتكاملة من الإمداد، حيث تعد من كبار المشترين للمواد الخام، وهذه المزية تمنحها أفضلية لدى الموردين، حيث تراوح حصتها بين 20 و25 في المائة من جميع مستوردات المملكة من الذرة وفول الصويا. ومنذ تأسيسها عام 1983م نمت ''أراسكو'' بشكل مضطرد، وتوالت نجاحاتها مواصلة التوسع في وحداتها وأنشطتها ومشاريعها، فتوسعت أفقيا بإنشاء مرافق صناعية وخدمية جديدة، ورأسيا بقفزات تطويرية هائلة، آلية وبشرية، وتمضي الشركة بقوة الآن واضعة نصب عينيها أن تكون الممكن الأساس لسلسلة المواد الغذائية في كامل المنطقة بحلول عام 2020، حيث تقوم بتعزيز قدراتها اللوجستية والإدارية والمالية، وتطبيق أحدث البرامج المتخصصة لأتمتة نظمها وتحديثها وربط بعضها ببعض لتقوية الخدمة والمنتج إلى جانب التوسع في وحدات الشركة التجارية الست للاستفادة من التجانس بين هذه الوحدات. وحدات العمل الاستراتيجية SBU’s تتولى ''أراسكو'' إدارة سلسلة إمداداتها من المنتجات الغذائية البشرية والحيوانية من خلال ست وحدات عمل استراتيجية، هي: - أراسكو الأعلاف: يعد أقدم وأشهر قطاعات ''أراسكو'' وأكبر منتج للأعلاف المركبة بأنواعها كافة في الشرق الأوسط، والرافد الرئيس لقطاع الثروة الحيوانية في المملكة، وفيما تصل الطاقة الإنتاجية لهذه الوحدة إلى أكثر من 1.7 مليون طن في السنة، فإن العمل جارٍ على زيادتها إلى أربعة ملايين طن سنويا. من خلال هذه الوحدة التجارية، تتولى الشركة إنتاج جميع الأعلاف التي تحتاج إليها قطاعات صناعات الدواجن والألبان والماشية والأحياء المائية، فضلا عن إنتاج المزيحات (الفيتامينات والمعادن) ومواد فوسفات ثنائي كالسيوم الفوسفات والإم سي بي. ولضمان التدفق المستدام لهذه المنتجات قامت ''أراسكو'' بأتمتة نظام التخزين الخاص بالأعلاف في صوامع الإنتاج، وفي ميناء الدمام، فضلا عن ربطهما بنظام النقل الحديدي. - مصنع اركيم: تعمل هذه الوحدة في مجال صناعة الفوسفات، حيث يتم من خلالها إنتاج المواد ذات القيمة المضافة العالية وبالذات المضافات العلفية والغذائية، وستتوسع منتجات هذه الوحدة كمًّا ونوعًّا لتغطية احتياجات المملكة والتصدير بالتزامن مع انطلاق صناعة الفوسفات في المملكة. - أراسكو الأغذية: من خلال هذه الوحدة التجارية تمضي ''أراسكو'' بخطى حثيثة لتولي زمام المبادرة في تطوير قطاع الدواجن في المملكة. وتعتبر ''أراسكو الأغذية'' أحد المنتجين الرئيسين للدجاج اللاحم في المملكة، وتعد هذه الوحدة التي تسوق منتجاتها تحت العلامة التجارية (إنتاج) وتعمل بطاقة إنتاجية تصل إلى 43 مليون طير سنويا، الأكثر نموا بين منتجي الدجاج في البلاد، وذلك على الرغم من السنوات القليلة منذ تأسيسها. وتمتلك ''أراسكو'' حاليا أحدث مصنع للذبح (على الطريقة الإسلامية) ولتقطيع وتنظيف الدواجن في الشرق الأوسط، والأفضل من حيث سلامة المنتج والمناولة وصداقته للبيئة. ومصنع الشركة الحائز على شهادات الجودة ISO 22000:2005 و9001:2000 ISO، هو الوحيد في المملكة الذي يعتمد التبريد الهوائي للدجاج المذبوح بعد إزالة الريش، وقد صممت أسعاره لتناسب جميع فئات المجتمع السعودي، وتستهدف الشركة رفع سقف إنتاجها إلى 120 مليون طير في المستقبل المنظور. - أراسكو منتجات الذرة: تعد أراسكو منتجات الذرة، المصنع الوحيد لمنتجات الذرة (النشاء والجلوكوز) في المملكة العربية السعودية والخليج العربي، وتستخدم في ذلك أحدث التقنيات، كما تحرص هذه الوحدة على جودة منتجاتها، وهي حاصلة على شهادة الجودة الغذائية 22000:2005 ISO. وتحظى منتجاتها بحضور واسع وقوي في أسواق الخليج، وفي غيرها من الأسواق العربية. - مختبرات إيداك: تعد مختبرات ''إيداك'' الأحدث والأكثر تجهيزا بالتقنيات العلمية والتحليلية على مستوى الشرق الأوسط، ومن خلال خدماتها الفنية المبتكرة تؤدي هذه المختبرات دورا رائدا في رفع معايير الجودة والسلامة للمنتجات وفي تحقيق معدلات مرتفعة من الأمن الحيوي والخدمات البيطرية لقطاعي الثروة الحيوانية والنباتية في المملكة. وتحظى هذه المختبرات الحائزة على اعتمادات جودة عالمية منها 9001:2000 ISO وISO 1702، بالجاهزية لتقديم خدمات فنية مبتكرة، وحلول متكاملة لمختلف القطاعات. - الإعمار العالمية: تستحوذ الإعمار العالمية، وهي أكبر مستورد وموزع لمدخلات الإنتاج الزراعي (مواد الزراعة الأولية) في المملكة، على 30 في المائة من السوق السعودية، وتشمل المجالات التي تتعامل فيها الكيماويات الحافظة للمنتجات، والحبوب، والمغذيات، إلى جانب المنتجات البيطرية التي تقوم بتسويقها لقطاعات الدواجن والألبان والماشية. كما تقدم ''الإعمار'' الخدمات والاستشارات الزراعية كافة بما يضمن حصول المزارعين المحليين على أفضل ما توصلت إليه تقنيات الزراعة الحديثة في العالم. وتعمل هذه الوحدة ذراعا لـ''أراسكو'' لتنفيذ خططها واستراتيجياتها الرامية إلى تحقيق الأمن الغذائي والمحافظة على البيئة وترشيد استهلاك المياه في المملكة. - أراسكو لوجيستكس: تقدم أراسكو لوجيستكس حلولا لوجستية متكاملة للشركة الأم ولغيرها من الشركات، وتمتلك ''أراسكو'' من خلال هذه الوحدة واحدة من أكبر أساطيل النقل البري في المملكة قوامها 200 شاحنة و180 قاطرة تعمل جميعها وفق تنسيق دقيق مع نظام السكة الحديد في المملكة، كما تقدم هذه الوحدة خدمات الشحن والتفريغ، وهي تعدّ المقاول والمشغل لميناء الملك عبد العزيز الجاف في الدمام، حيث تقوم أيضا بتشغيل نظم الصوامع في الميناء، وتفريع الشحنات الضخمة بمرسى 37 في الميناء الجاف.
إنشرها

أضف تعليق