تسجيل دخول
نسيت كلمة المرور |  مستخدم جديد
 
الثلاثاء 1430-12-21 هـ. الموافق 08 ديسمبر 2009 العدد 5902
آخر الأخبار
انت الآن تتصفح عدد من الارشيف, نشر قبل 1778 يوم . عودة لعدد اليوم

انخفضت بفارق 400 ريال عن الأعوام الماضية

سوق «المشبات» تشهد تدنياً في الإقبال.. والأسعار تخالف التوقعات

إسماعيل همامي من الرياض

بدا لافتاً هذا العام ضعف الإقبال على «المشبات»، فيما انخفضت أسعار تصميمها وتركيبها عن الأعوام الماضية. وحظيت «المشبات» خلال الأعوام الماضية، بإقبال كبير وغير منقطع، وتنشط الحركة عليها قبل بدء الشتاء، لكن هذا الموسم لم يكن متوقعاً على أصحاب المهنة، إذ إن سعر «المشبات» نزل عن السابق بفارق 30 في المائة. يؤكد أحمد جاسم، يعمل في المهنة منذ 12 عاماً، أن الطلب على «المشبات» هذا العام اختلف عن سابقه، مشيراً إلى أن «الطلب قليل مقارنة بالأعوام الماضية»، موضحاً أن هناك أنواعا جديدة لم تلق اهتماما من الزبائن الذين كانوا يبحثون عنها في السابق. وقال: العام الماضي وصل عدد المشبات المطلوبة من الزبائن خلال بداية موسم الشتاء إلى 50 مشباً. «هذا الموسم لم يصل عدد المشبات المطلوبة إلى خمسة مع انخفاض حاد في سعرها».

وعن أسعارها، ذكر أنها انخفضت عن الأعوام الماضية بفارق 400 ريال، حسب النوع المرغوب من الزبون، موضحاً أن هناك أنواعا عدة من «المشبات» تختلف بحسب التصميم المعمول لها، بعضها يصنف على أنه عادي لا يحتاج إلى تصميم مكلف، يصل سعرها إلى 1100 ريال بعدما كان سعرها في الأعوام الماضية 1500 ريال. وأضاف: «هناك الأنواع التي يحتوي تصميمها على الرخام يكون على حسب سعر المتر للرخام الذي يتفاوت بين 90 و150 ريالا»، مشيراً إلى أن الأنواع التي تصمم بأقل سعر بالرخام وهو 90 ريالاً للمتر، تكون أسعارها 2500 ريال، بعدما كان في السابق بـ 2900 ريال، والمتر بـ 150 ريالا يصل إلى ثلاثة آلاف ريال وأكثر بعد أن كان في السابق بـ 3500 ريال. ولفت أحمد جاسم إلى أن الفائدة بسيطة في عمل المشبات حيث لا تصل قيمة الربح في المشب الواحد للأجر اليومي، حيث إن بعض المشبات قيمة المواد فيها مكلفة، مشيرا إلى أن بعض المشبات تصل قيمة المواد فيها إلى 800 ريال ويكون عمل المشب بـ 1100 ريال. وتطرق إلى أن الطلب هذا العام مختلف حيث كان في السابق الزبائن يبحثون عن أفضل المشبات الذي يكون تصميمها على أعلى طراز من الرخام، مضيفاً: الآن أصبح البحث عن المشبات العادية التي لا يتجاوز سعرها 1100 ريال. فيما أشار راشد آل رشيد إلى أن «المشبات» أصبحت للزينة، وباتت تستخدم في الشتاء وفي الصيف، موضحا أن البعض أقبل على شراء المشب قبيل حلول فصل الشتاء لسعره القليل حيث إن مع بداية الموسم يرتفع سعره بشكل لافت. وأوضح أن اختلاف السعر يكون على حسب المشب المطلوب، حيث إن الزبائن أصبحوا يبحثون عن المشبات لوقايتهم من برودة الجو من دون التكلف فيها، لافتاً بأن المشبات عملها واحد وغلاء السعر ليس في محله. ولفت بأن سعر المشب يختلف سعره من فصل لآخر حيث أن سعر المشب في الصيف على حسب التصاميم المطلوبة فيه حيث إن المشب الذي يصمم بالرخام يصل سعره في الصيف إلى 1500 ريال، فيما يرتفع في الشتاء إلى ثلاثة آلاف ريال. وقال إن «المشب» العادي ثابت سعره في الشتاء والصيف حيث لا يتجاوز 1500 ريال. وتطرق إلى أن «المشب» أصبح من الضروريات في فصل الشتاء، متمنيا انخفاض سعره ليتسنى للجميع شراؤه بأريحية تامة كونه يعد منظرا رائعا عند وجوده في المنزل.


حفظ طباعة تعليق إرسال
مواضيع ذات علاقة

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي صحيفة الاقتصادية ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر. علماً أننا لا ننشر التعليقات بغير اللغة العربية.

تعليق واحد

  1. خالد آل رشيد (1) 2009-12-08 13:04:00

    السلام عليكم ورحمة الله ..
    تقرير جداً رائع , وأنا أتفق مع أخوي : راشد , بإن المشب , أصبح ل الزينة ..
    تقرير رائع , ومشكور ي إسماعيل ..
    تقديري لك !

    -1
التعليق مقفل