ينبع الصناعية تحظى بإقبال السياح بعد تجهيز متنزهاتها

في الوقت الذي أنهت الهيئة الملكية في ينبع تجهيز الواجهات والمتنزهات والحدائق والمواقع السياحية في مدينة ينبع الصناعية لاستقبال الزوار خلال عطلة الصيف، بدأت قوافل الزوار والمصطافين تفد تباعاً إلى تلك المرافق، فيما حظيت الحدائق الشاطئية والواجهات البحرية لمدينة ينبع الصناعية بإقبال كبير. وعملت الهيئة الملكية على صيانة وتجهيز حدائق مدينة ينبع الصناعية وساحاتها ومتنزهاتها ومقاعد الجلوس الخاصة لمرتادي تلك الأماكن، إضافة إلى اللمسات الجمالية التي تتمثل بوضع المجسمات والأشكال الهندسية الجميلة في عدد من المواقع في ينبع الصناعية، وتهيئة جميع المواقع السياحية والترفيهية في المدينة بما يكفل استحسان وراحة الأسر والأطفال وذلك من خلال وضع برامج لتنظيف تلك المواقع. وكانت الهيئة الملكية في ينبع قد خصصت الواجهات البحرية والحدائق الشاطئية في ينبع الصناعية مقراً لاحتضان زوارها طوال العطلة الصيفية. وتعد الحدائق الشاطئية من أجمل الأماكن التي يحرص زوار ينبع الصناعية على قضاء أوقات ممتعة فيها وذلك لمستوى العناية والاهتمام التي تحظى بها هذه المرافق الجميلة من قبل الهيئة الملكية في ينبع، فعلاوة على موقعها المتسيد على شاطئ البحر ولقربها من منطقة الواجهة البحرية المطلة على البحر الأحمر تعج المنطقة ذاتها بالمتنزهات المتتالية ويربطها بالجزء الرئيسي من المدينة جسر لعبور السيارات. وشواطئ هذه الجزيرة تضم مواقع مظللة تطل على المناظر المحيطة بها ومركزاً لمختلف النشاطات الرياضية البحرية والمائية التي يمارسها المقيمون في المدينة وزوارها. إلى جانب ذلك اختارت الهيئة الملكية مواقع تزخر بالمشاهد الطبيعية الخلابة لإنشاء عدد من المتنزهات والشواطئ وتجهيزها بالمقاعد ومناطق التنزه المشجرة والمرافق الخدمية الأخرى التي جرى تصميمها بحيث تضفي مزيداً من الجمال على مشهد الساحل والشواطئ المخصصة للمتنزهين من سكان المدينة وزوارها على مدار العام. يذكر أن الهيئة الملكية في ينبع دشنت أخيراً حديقة المناسبات في ينبع الصناعية والواقعة على امتداد الطريق الرئيسي الذي يربط مدينة ينبع الصناعية بمحافظة ينبع إلى الشمال. وتعد الحديقة التي أنشئت لتنضم إلى المشاريع الترفيهية العديدة للأهالي وزوار مدينة ينبع الصناعية مناسبة لإقامة المناسبات العامة للهيئة الملكية كمهرجان الزهور والحدائق، ومهرجان «عيد معنا» في ينبع، وبعض المناسبات التي تحرص الهيئة الملكية على إقامتها على مدار العام. وجهزت الحديقة بجميع الخدمات ومناطق مرصوفة وممرات مشاة ومصلى يستوعب 600 مصل والطرق التي روعي في تنفيذها انسيابية الحركة المرورية ، كما يميز حديقة المناسبات وجود العديد من الساحات المزروعة بالزهور ذات الأشكال والألوان الجذابة والتي تضفي رونقاً جمالياً إضافة إلى العديد من الفراغات المجهزة بأحدث أنظمة الري لزراعة مئات الآلاف من الزهور الموسمية، وللأطفال نصيب من خدمات الحديقة حيث تم دعم الحديقة بست مجموعات من ألعاب الأطفال تم تهيئتها وتجهيزها بالألعاب الترفيهية ذات المواصفات العالية إضافة إلى تنفيذ 1000 موقف دائم لسيارات الزوار وتخصيص ثلاث وحدات لدورات المياه للرجال والنساء، وتوفير نحو 200 كرسي في أنحاء متفرقة من الحديقة التي أضافتها الهيئة الملكية في ينبع إلى مرافقها الترفيهية لخدمة سكانها وزوارها.
إنشرها

أضف تعليق