الطاقة- النفط

أنجولا تتعهد بخفض إنتاجها من النفط في إطار اتفاق "أوبك+"

قطع تجمع الدول المصدرة للنفط أوبك بلس خطوة جديدة في طريق تهرب بعض الدول الأعضاء من الوفاء بالتزاماتها في إطار اتفاق خفض إنتاج النفط. فبعد ثلاثة أسابيع من الحملة التي استهدفت الدول غير الملتزمة بخفض الإنتاج، أعلنت أنجولا التزامها بخفض الإنتاج بما يرضي قيادة التجمع.
ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن مصدر قوله إن أنجولا أرسلت خطابا جديدا إلى رئيس منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) تؤكد فيها التزامها الكامل بخفض الإنتاج وفقا للكمية المستهدفة إلى جانب  خفض إضافي لتعويض الكميات الزائدة التي أنتجتها قبل ذلك.  
ورغم أن دول منظمة أوبك والدول الحليفة من خارج المنظمة حققت 87 في المائة من الخفض المقرر للإنتاج وهو 9.7 مليون برميل يوميا.
كانت دول أوبك بلس قد قررت خفض الإنتاج بهدف وقف انهيار أسعار النفط في أعقاب انهيار الطلب على الخام بسبب تداعيات جائحة فيروس كورونا المستجد.
في الوقت نفسه وافقت الدول غير الملتزمة بقرارات خفض الإنتاج في الشهور الماضية بخفض إضافي قدره 1.26 مليون برميل يوميا  خلال الشهور المقبلة كتعويض عن عدم التزامها بحصتها الإنتاجية في الفترة السابقة.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- النفط