أخبار اقتصادية- عالمية

البنك المركزي الفنلندي يحذر من حدوث انكماش في منطقة اليورو

حذر أولي رين، محافظ البنك المركزي الفنلندي، من انخفاض الأسعار في منطقة اليورو بسبب التداعيات الاقتصادية الناجمة عن أزمة كورونا.
وفي مقابلة مع صحيفة "هاندلسبلات" الألمانية الصادرة اليوم قال عضو مجلس محافظي البنك المركزي الأوروبي :" لقد عاد خطر الانكماش للظهور مرة أخرى"، مشيرا إلى أن هذا الأمر له علاقة بأزمة العرض والطلب.
وأوضح رين أن نقص الطلب في منطقة اليورو كان في طليعة الأسباب التي أدت إلى ميل الأسعار نحو الانخفاض، وفقا لـ"الألمانية".
يذكر أن انخفاض أسعار المستهلكين يعتبر خطيرا بالنسبة لتطور الحالة الاقتصادية إذ أن من الممكن أن يتسبب في حدوث دوامة من التراجع عندما يزداد تكهن المستهلكين بحدوث المزيد من الانخفاض في الأسعار الأمر الذي يؤدي بهم إلى تأجيل قرارات الشراء.
كان معدل التضخم في منطقة اليورو قد ارتفع قليلا في يونيو الماضي ووصل إلى 0.3 في المائة، ويتوقع الخبراء استمرار انخفاض الأسعار في الشهور المقبلة بسبب أزمة كورونا.
وأعرب رين عن اعتقاده بأن الارتفاع الأخير في الطلب على القروض طويلة الأجل من البنك المركزي للبنوك التجارية، بشروط ميسرة، يمثل إشارة إيجابية، مشيرا إلى أن هذا الأمر من شأنه أن يخفف من شروط الائتمان، لكنه حذر في الوقت نفسه من إمكانية حصول شركات لم تعد قادرة على الاستمرار، على قروض.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية