الطاقة- النفط

نوفاك : خفض إنتاج النفط لايمكن ان يستمر للأبد

ذكرت روسيا أن خفض إنتاج النفط بحسب اتفاق أوبك بلس أحدث استقرارا في سوق النفط العالمي، لكنه لا يمكن أن يستمر إلى الأبد، وجاء التصريح في ظل تفشي حالة من عدم اليقين بشأن مستقبل الاتفاق فيما بعد مارس.
وقال وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك في مقابلة مع قناة "روسيا 24" التلفزيونية الحكومية: "لا يمكن أن يكون خفض إنتاج النفط أبديا، سنحتاج بالتدريج إلى اتخاذ قرار بالخروج" من الاتفاق. وتعتبر وجهة نظر روسيا رئيسية باعتبارها أحد مهندسي اتفاق أوبك بلس، رغم أن الشركات الروسية لإنتاج النفط تدعو منذ مدة طويلة إلى تخفيف الالتزام بالحد من الإنتاج، حسبما أفادت وكالة أنباء بلومبرج في تقرير لها اليوم الجمعة.
وأضاف وزير الطاقة الروسي أن بلاده بحاجة إلى الدفاع عن حصتها في السوق والسماح لشركات النفط لديها بتطوير مشروعات جديدة. ولم يحدد الوزير الموعد الذي قد تنسحب فيه البلاد من الاتفاق، لكنه ذكر أنه يتوقع مناقشة الأمر مع نظرائه في دول أوبك بلس في العام المقبل. وأشار إلى أن الطلب العالمي على النفط قد يزداد بحلول الصيف المقبل.
يشار إلى أن روسيا التي ساعدت في دعم الاتفاق الأصلي بين منظمة البلدان المصدر للبترول (أوبك) وشركائها في 2016 أظهرت أنها مجهدة في العام الجاري من الحد من الإنتاج.
يذكر أن تجمع أوبك بلس يضم دول منظمة البلدان المصدرة للبترول وعددها 14 دولة إلى جانب 10 دول نفطية من خارج المنظمة، وفي مقدمتها روسيا، ويستهدف تنسيق مستويات الإنتاج بهدف الحد من تراجع الأسعار.
وكان وزراء أوبك بلس قد اتفقوا في مطلع الشهر الحالي على خفض إضافي للإنتاج بمقدار 500 ألف برميل يوميا إلى جانب الخفض المقرر منذ العام الماضي، وهو 1.2 مليون برميل يوميا، لمنع تراكم الفوائض في السوق العالمية للنفط.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- النفط