أسواق الأسهم- الخليجية

الأسهم المالية تضغط على بورصات الخليج .. و«دبي» تقود الخسائر

انخفضت معظم البورصات الخليجية أمس، متأثرة بالأسهم المالية، بينما سجلت سوق دبي أداء دون نظيراتها في المنطقة بعدما أوقف سهم بنك الإمارات دبي الوطني، أكبر مصارف الإمارة، موجة مكاسب استمرت أربعة أيام متتالية.
وأغلق مؤشر دبي منخفضا 0.7 في المائة إلى 2871 نقطة، مع هبوط سهم "الإمارات دبي الوطني" 2.9 في المائة.
وارتفع سهم البنك في الجلسات الأخيرة بعد أن رفع سقف الملكية الأجنبية فيه إلى 20 في المائة من 5 في المائة وأعلن عزمه زيادته إلى 40 في المائة في المستقبل، وفقا لـ"رويترز".
وضغطت أسهم شركات التطوير العقاري أيضا على مؤشر دبي، إذ نزلت أسهم "داماك العقارية" و"أرابتك القابضة" 1.2 في المائة لكل منهما.
وانكمشت أسعار العقارات في دبي بين 25 و35 في المائة منذ ذروة منتصف 2014.
وفي أبوظبي، تراجع مؤشر السوق 0.2 في المائة إلى 5105 نقاط بفعل هبوط سهم بنك أبوظبي التجاري ذي الثقل 1.6 في المائة.
لكن سهم "الدار العقارية" أغلق مرتفعا 0.9 في المائة بعد تدشين مشروع سكني في جزيرة السعديات، قالت الشركة إن من المقرر فتحه أمام جميع الجنسيات.
وهذا أول مشروع على جزيرة السعديات منذ سن قوانين جديدة تسمح للمشترين الأجانب بالتملك الحر للأراضي في المناطق الاستثمارية في أبوظبي.
وفي نيسان (أبريل)، عدلت أبوظبي قانونها العقاري لتسمح لجميع الأجانب بالتملك الحر للأراضي والعقارات في مناطق الاستثمار.
وارتفع مؤشر قطر 0.2 في المائة إلى 10275 نقطة. وانخفض مؤشر البحرين 0.2 في المائة إلى 1549 نقطة. ونزل مؤشر مسقط 0.2 في المائة إلى 3991 نقطة. وهبط مؤشر الكويت 0.5 في المائة إلى 6512 نقطة.
وفي القاهرة، استقر المؤشر الرئيس للبورصة المصرية عند 14931 نقطة وسط نتائج أعمال ضعيفة لشركتين، فقد نزل سهم "مستشفى كليوباترا" 2.7 في المائة بعدما سجلت الشركة انخفاضا 38.7 في المائة في أرباح الربع الثاني، بينما فقد سهم "المصرية للمنتجعات السياحية" 1 في المائة بعدما أعلنت الشركة تفاقم خسائرها في الفترة نفسها.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- الخليجية