الطاقة- النفط

أمريكا تبيع 10 ملايين برميل من الاحتياطي الاستراتيجي

عرضت وزارة الطاقة الأمريكية أمس عشرة ملايين برميل من النفط العالي الكبريت من الاحتياطي النفطي الاستراتيجي للتسليم في الفترة بين الأول من تشرين الأول (أكتوبر) والـ30 من تشرين الثاني (نوفمبر).
بحسب "رويترز"، فإن هذا العرض جزء من عملية بيع خولتها قوانين أُقرت في وقت سابق لجمع أموال لتحديث المنشأة.
وتلزم قوانين أقرها الكونجرس في سنوات سابقة الوزارة بأن تقوم بعمليات بيع للصرف على تحسينات تُدْخَل على الاحتياطي النفطي الاستراتيجي، الذي يُحتفَظ به في خزانات في باطن الأرض على ساحل تكساس ولويزيانا.
من جهة أخرى، أفادت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية أمس أن مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة هبطت بأكثر من المتوقع الأسبوع الماضي مع تعزيز مصافي التكرير الإنتاج، بينما زادت مخزونات البنزين ونواتج التقطير.
وانخفضت مخزونات الخام 2.7 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 16 آب (أغسطس) مقارنة بتوقعات المحللين لانخفاض قدره 1.9 مليون برميل.وأظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة أن مخزونات الخام في مركز التسليم في كاشينج في ولاية أوكلاهوما هبطت 2.5 مليون برميل.
وأظهرت البيانات أن استهلاك مصافي التكرير للخام ارتفع بمقدار 400 ألف برميل يوميا. وزاد معدل تشغيل المصافي 1.1 نقطة مئوية.
وزادت مخزونات البنزين 321 ألف برميل مقارنة بتوقعات محللين في استطلاع، التي أشارت إلى زيادة قدرها 169 ألف برميل.
وأظهرت البيانات أن مخزونات نواتج التقطير، التي تشمل الديزل وزيت التدفئة، ارتفعت 2.6 مليون برميل بينما كان من المتوقع أن تزيد 314 ألف برميل.
وهبط صافي واردات الولايات المتحدة من النفط الخام الأسبوع الماضي بمقدار 616 ألف برميل يوميا إلى 4.42 مليون برميل يوميا.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- النفط