الرياضة

التأهل من «محيط الرعب»

لن يركن الهلال، على الفوز الذي حققه على الأهلي 4 /2 في "الجوهرة المضيئة"، في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال آسيا، إذ سيحاول تأكيد تفوقه بينما يسعى منافسه للرد على السقوط في ملعبه والدفاع عن حظوظه في العبور إلى ربع النهائي حتى آخر دقيقة من عمر الكلاسيكو المرتقب، فيما خصمه قلب الموازين رأسا على عقب.
ويحتاج الهلال، إلى الفوز، أو التعادل بأي نتيجة، وحتى الخسارة 2 /0، تكفي لعبوره، بينما تنحصر فرص الأهلي، في الانتصار 3 /0 أو الفوز بنتيجة مباراة الذهاب نفسها ومن ثم الاحتكام للأشواط الإضافية وربما ركلات الترجيح، في سيناريو يبدو صعبا جدا بين جماهير غريمه المحلي الذي يتمتع لاعبوه بالروح العالية والانضباط التكتيكي والقدرة الفنية المتمثلة خاصة في الإيطالي سيباستيان جوفينكو، والبيروفي أندريه كاريلو، والهداف الفرنسي بافيتمبي جوميز الذي سجل "هاتريك" في مباراة الذهاب.
وركز الكرواتي برانكو، مدرب الأهلي، تعديل الأخطاء التي وقع فيها الدفاع في لقاء الذهاب وكلفت شباكه أربعة أهداف، مع استمرار اعتماده على قوته الهجومية المتجسدة في السوري عمر السومة، وديجانيني تافاريس.
وفي المباراة الثانية، يستقبل السد القطري مواطنه الدحيل، بعد أن خيم التعادل 1/1، على لقاء الذهاب.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الرياضة