الطاقة- النفط

النفط يستقر مع تجاذب السوق بين توقعات باستمرار تخفيضات الإمدادات ومخاوف بشأن الطلب

لم يطرأ تغير يذكر على أسعار النفط اليوم مع تجاذب السوق بين توقعات بأن المنتجين الرئيسيين سيواصلون خفض الإمدادات العالمية وبين مخاوف من تباطؤ النمو في الطلب على الخام بسبب الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين.
وأنهت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت جلسة التداول مرتفعة أربعة سنتات لتبلغ عند التسوية 58.57 دولار للبرميل.
وزادت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط 43 سنتا لتسجل عند التسوية 54.93 دولار للبرميل.
واتفقت منظمة البلدان المصدرة للبترول وحلفاؤها الذين يشكلون ما يعرف بأوبك+ على خفض إمداداتهم من الخام بواقع 1.2 مليون برميل يوميا منذ أول يناير كانون الثاني.
وقال وزير النفط الكويتي خالد الفاضل اليوم إن بلاده "ملتزمة بالكامل" بتنفيذ اتفاق أوبك+، مضيفا أن الكويت خفضت إنتاجها بأكثر من المطلوب منها بموجب هذا الاتفاق.
ونقلت وكالة الأنباء الكويتية (كونا) عن الفاضل قوله "التزام الكويت بتطبيق اتفاق خفض الإنتاج... وصل إلى حوالي 160 في المئة في يوليو (تموز) الماضي".
وقال إن هناك مبالغة بشأن مخاوف التراجع الاقتصادي العالمي، والذي شكل ضغطا نزوليا على الأسعار، وإن الطلب العالمي على النفط سيتعافى في النصف الثاني، مما سيساهم في تقليص فائض مخزونات الخام تدريجيا.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- النفط