أسواق الأسهم- الخليجية

تراجع معظم البورصات الخليجية مع اتجاه المستثمرين إلى الأصول الآمنة

تراجعت معظم البورصات الخليجية بنهاية تعاملات أمس، مع تجدد الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، ما أدى لاتجاه المستثمرين إلى الأصول الأكثر أمانا، حيث يسيل المستثمرون مراكزهم قبل عطلة عيد الأضحى، بينما تراجع المؤشر الرئيس للبورصة المصرية 0.1 في المائة.
ووفقا لـ"رويترز" فقد مؤشر دبي 2 في المائة ليصل إلى 2800 نقطة، تحت ضغط شديد من الأسهم العقارية والمالية. وتراجع سهم "بنك دبي الإسلامي" 2.1 في المائة و"إعمار العقارية" 3.3 في المائة. وفي أبوظبي، نزل المؤشر 1.9 في المائة إلى 5083 نقطة، وهبط سهم "بنك أبوظبي الأول" 2.2 في المائة بينما فقد سهم "مجموعة اتصالات" 2.6 في المائة.
وفي سلطنة عمان، زاد المؤشر 0.2 في المائة إلى 3789 نقطة، بينما استقر مؤشر الكويت عند 6727 نقطة. وفي البحرين انخفض المؤشر 0.3 إلى 1545 نقطة. وهبط مؤشر سوق الأسهم القطرية 4.2 في المائة مسجلا أكبر خسارة يومية منذ الخامس من حزيران (يونيو) 2017، مبددا مكاسبه خلال العام بعد أن مني بالخسارة للجلسة الخامسة على التوالي. وتراجع المؤشر الرئيس للبورصة المصرية 0.1 في المائة إلى 13599 نقطة، وخسر سهم "القلعة القابضة" 4.3 في المائة.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- الخليجية