الطاقة- الغاز

تزايد الإقبال على الفحم بسبب ارتفاع سعر الغاز الطبيعي

شهدت تعاقدات الفحم الأوروبية ارتفاعا بعدما تعافى منافسه الغاز الطبيعي من أدنى مستوياته خلال نحو عشر سنوات.
وذكرت وكالة أنباء بلومبرج نقلا عن محللين أنه إذا استمر سعر الغاز في ارتفاعه الحاد، فإن موردي الفحم يتوقعون طلبا إضافيا على الوقود الأرخص والأكثر تلويثا للبيئة.
وقالت الوكالة إن العقبة الرئيسية أمام الاستهلاك المتزايد ستكون في استمرار العمل بالحدود المسموحة لانبعاثات الكربون بالاتحاد الأوروبي. وسجلت العقود التي أنهت الأسبوع الماضي أعلى مستوى لها منذ 11 عاما.
ونقلت بلومبرج عن هانز جونار نافيك وهو محلل كبير بشركة ستورم جيو لخدمات الطقس لصناعة الطاقة إن "إن أسعار الغاز الأوروبية تتعافى بقوة ، ما يزيد من فرصة استهلاك الفحم بشكل أكبر". وقال إن مكاسب الفحم تعد مشاكل مستمرة في سلسلة توريد هذه الصناعة إذ أنها تعرقل عمليات التسليم وكذلك الطلب القوي في آسيا.
ويتراجع استخدام الفحم في أوروبا لتوليد الطاقة هذا العام، في ظل تضرر مركزه التنافسي جراء انخفاض أسعار الغاز وارتفاع نسب انبعاثات الكربون.
وتدرس الحكومات الأوروبية إجراء تخفيضات أكبر للحدود المسموحة لانبعاثات الكربون بالمنطقة بالنسبة لعام .2030
ووفقا لبيانات بورصة الطاقة الأوروبية ومقرها مدينة لايبزج بألمانيا، تراجع إنتاج الطاقة الكربونية في ألمانيا، أكبر الأسواق الأوروبية، بمعدل 29 بالمئة في المتوسط حتى الآن هذا العام، ليصل إلى أدنى مستوياته للموسم على مدار ثلاثة أعوام على الأقل.
وتراجعت عمليات توليد الطاقة باستخدام الفحم الأكثر تلويثا بمحطات الطاقة بنسبة 22 بالمئة، بينما زاد الإنتاج بمقدار الضعف في محطات الطاقة التي تعمل بالغاز الطبيعي.
وارتفعت عقود فحم شمال غرب أوروبا للعام المقبل ، مع إغلاق تعاملات الأسبوع يوم الجمعة الماضي إلى أعلى مستوى منذ 17 أيار/ مايو، وذلك وفقا لبيانات من بورصة "آي سي إي فيوتشرز يوروب" في لندن.
 

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- الغاز