الطاقة- المعادن

استخدام الصلب في الهند «سينفجر» خلال عقد

قال شاراد راستوجي مدير شركة "إس.إس.أيه.بي" في الهند، إن استهلاك الصلب عالي النقاوة والقوة قد يقفز في الهند إلى مليون طن سنويا خلال العقد المقبل.
ونقلت وكالة "بلومبيرج" للأنباء أمس عنه القول إن الطلب حاليا يقدر بـ60 ألف طن. وتوقع أن يتزامن ارتفاع الاستهلاك مع رفع الهند معايير الانبعاثات للمركبات وتوسع قطاع البنية التحتية، وفقا لـ"الألمانية".
وقال راستوجي إن الاستهلاك "سينفجر" لأن الطلب على المركبات الخفيفة سيرفع الطلب على الصلب الخاص. يشار إلى أن الهند ستتطبق معايير جديدة للانبعاثات بداية من نيسان (أبريل) من العام المقبل، وذلك ضمن مساعي الحكومة لرفع جودة الهواء في المدن الهندية، التي تعد من الأعلى تلوثا في العالم.
وأوضح راستوجي أن الواردات تشكل نحو 80 في المائة من إجمالي الاستهلاك في الهند، مبينا أن شركته، ومقرها ستوكهولم، من أكبر المصدرين للبلاد. وأكد أن استهلاك الصلب الخاص سيرتفع 10 – 12 في المائة على مدار السنوات القليلة المقبلة، وأن حجم السوق سيستمر في النمو.
يأتي ذلك في وقت انهارت فيه شركة الصلب البريطانية قبل أيام بعد أن قالت الحكومة إن محادثات اللحظة الأخيرة مع الشركة المالكة فشلت في التوصل إلى صفقة إنقاذ مالية.
وأمرت المحكمة العليا في لندن شركة الصلب البريطانية المحدودة بالتصفية الإجبارية لأعمالها، بحسب بيان. وجاء في البيان أن "المحكمة العليا أمرت بإنهاء أعمال شركة الصلب البريطانية"، ما يعني أنه سيتم بيع أصولها للمساعدة على تسديد ديونها. وصرح وزير الأعمال البريطاني جريج كلارك أن "الحكومة عملت بلا كلل أو ملل مع شركة الصلب البريطانية والشركة المالكة غريبول كابيتال والمقرضين لبحث جميع الخيارات الممكنة لضمان التوصل إلى حل لشركة الصلب البريطانية".
وأضاف "لقد أظهرنا استعدادنا للتحرك، حيث إننا قدمنا للشركة أخيرا أموالا". ووصف تيم روتش السكرتير العام لنقابة العمال العامة انهيار ثاني أكبر شركة للصلب في بريطانيا بأنه "نبأ له وقع كارثي على آلاف العمال" البريطانيين.
وتوظف الشرطة نحو خمسة آلاف شخص، كما يعمل نحو 20 ألف آخرين في وظائف تتعلق بسلسلة إمدادات الشركة. وألقى غرايبول باللوم في الانهيار المالي على قيود "بريكست".
إلا أن ستيف تيرنر مساعد السكرتير العام للنقابة قال "يجب محاسبة غريبول على مشكلة ثاني أكبر شركة صلب في بريطانيا، ولكن الوزراء لا يمكنهم أن ينفضوا أيديهم من مهزلة "بريكست" وحالة الغموض المستمرة التي تسببت في صعوبات للشركة".
وشركة الصلب البريطانية مملوكة لشركة غريبول كابيتال التي أسست الشركة في 2016.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- المعادن