الرياضة

3 أندية آسيوية في كأس العالم للأندية

أوصى الاتحاد الدولي لكرة القدم في ميامي أمس برفع عدد المنتخبات المشاركة في مونديال 2022 في قطر من 32 إلى 48 بحسب ما أعلنه رئيسه جاني إنفانتينو، موضحا أن قرارا نهائيا سيتخذ خلال مؤتمر "فيفا" في باريس في حزيران (يونيو) المقبل.
زيادة عدد المنتخبات المشاركة وبالتالي عدد المباريات من 64 إلى 80 مباراة، كان متوقعا فقط اعتبارا من كأس العالم 2026، لكنه سيحتاج في مونديال 2022 إلى دولة مجاورة لاستضافة بعض المباريات.
وصادق مجلس "فيفا" أيضا على استخدام تقنية المساعدة بالفيديو في التحكيم "في أيه آر" في كأس العالم للسيدات المقررة صيف هذا العام في فرنسا. واستخدمت التقنية للمرة الأولى في بطولة دولية كبيرة الصيف الماضي في كأس العالم في روسيا.
كما قرر "فيفا" أمس توسيع كأس العالم للأندية التي ستحل بدلا من كأس القارات للمنتخبات، إلى 24 فريقا في عام 2021.
وأكد جاني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي أنه سعيد جدا عقب تأكيده مخططات هذه البطولة التي أكدت رابطة الأندية الأوروبية مقاطعتها في حال المصادقة على إقامتها في حزيران (يونيو) وتموز (يوليو) 2021، وقال "المنظمة قررت إقامة نسخة موسعة جديدة لكأس العالم للأندية تتألف من 24 فريقا اعتبارا من 2021، فيفا قرر في اجتماع مجلسه المضي قدما في تطبيق هذه الفكرة".
وأضاف "أعتقد أن إقامة كأس عالم من 48 فريقا في قطر في 2022 أمر قابل للتطبيق وفيفا سيواصل دراسة خياراته لو حدث ذلك فسيكون أمرا رائعا وإذا لم يتحقق فسيكون أمرا رائعا أيضا".
في المقابل، أوضحت رابطة الأندية الأوروبية التي تمثل 232 ناديا أوروبيا ويرأسها الإيطالي أندريا أنييلي رئيس نادي يوفنتوس الإيطالي في رسالة وجهتها لرئيس فيفا إنفانتينو وحصلت عليها فرانس برس "رفضها القاطع للمصادقة على توسيع كأس العالم للأندية".
يشار إلى أن كأس العالم للأندية ستشهد مشاركة ثلاثة فرق آسيوية في حال رفعها لـ 24 ناديا.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الرياضة