أسواق الأسهم- العالمية

اعتقال المسؤولة المالية في «هواوي» يهز الأسواق العالمية ويهدد بنسف الهدنة التجارية

تراجعت الأسواق العالمية بحدة أمس بعد إلقاء القبض على مسؤولة كبيرة في شركة التكنولوجيا الصينية "هواوي" لترحيلها إلى الولايات المتحدة، ما أثار مخاوف من اشتعال التوترات بين الصين والولايات المتحدة.
وأعلنت السلطات الكندية توقيف "مينج وانتشو" رئيسة الشؤون المالية لشركة الاتصالات الصينية العملاقة "هواوي" في كندا السبت الماضي، بناء على طلب من الولايات المتحدة.
وأثناء التعاملات نزل مؤشر داو جونز الصناعي 687 نقطة أو 2.75 في المائة، إلى 24339 نقطة. وتراجع مؤشر ستاندرد آند بورز 500 بمقدار 65 نقطة أو 2.46 في المائة إلى 2633 نقطة. وهبط مؤشر ناسداك المجمع 132 نقطة أو 1.85 في المائة إلى 7028 نقطة.
من جهة أخرى، انخفضت الأسهم الأوروبية بشدة أمس وتراجع مؤشر يورو ستوكس 50 نحو 3.3 في المائة، وانخفض مؤشر داكس الألماني 3.4 في المائة. ويزخر المؤشر داكس بشركات التصدير وينكشف بشكل كبير على الصين، وتضرر في الآونة الأخيرة جراء المخاوف بشأن تباطؤ ثاني أكبر اقتصاد في العالم. كما هبط مؤشر كاك الفرنسي 3.3 في المائة و"فوتسي" البريطاني" 3.2 في المائة.
إلى ذلك، تراجعت الأسهم الآسيوية بصورة حادة أمس، غداة توقيف رئيسة الشؤون المالية لشركة الاتصالات الصينية "هواوي تكنولوجيز" في كندا السبت الماضي، بناء على طلب من الولايات المتحدة. ويخشى المستثمرون أن تؤدي هذه الخطوة إلى نسف الهدنة التجارية بين الصين والولايات المتحدة.
وتراجع مؤشر هانج سينج في بورصة هونج كونج للأوراق المالية بنسبة 2.5 في المائة، وهبط مؤشر شنغهاي بنسبة 1.8 في المائة.
وتراجع مؤشر نيكاي إلى أدنى مستوى في أكثر من خمسة أسابيع بفعل تضرر الأسهم المتصلة بصناعة الرقائق بفعل نبأ "هواوي".
وانخفض "نيكاي" 1.9 في المائة ليغلق عند 21501.62 نقطة وهو أدنى مستوى إغلاق للمؤشر القياسي منذ 30 تشرين الأول (أكتوبر).
وقالت وزارة العدل الكندية أمس الأول "إن منغ وان تشو المديرة المالية لشركة هواوي تواجه الآن الترحيل إلى الولايات المتحدة". وعزا مصدر مطلع احتجازها إلى انتهاك عقوبات أمريكية.
وقال محللون، "إنه في ظل تصاعد المواجهة بين الصين والولايات المتحدة فقد تجد اليابان نفسها في مرمى نيران الجانبين".
وواجه قطاع الشرائح الإلكترونية ضغوطا حيث هوى سهم "سمكو كورب" 6.6 في المائة وتراجع سهم "شين-إتسو كميكال" 3.4 في المائة ونزل سهم "طوكيو إلكترون" 4.5 في المائة وانخفض سهم "أدفانتست" 5.3 في المائة.
وتعثرت أسهم شركات صناعة مكونات الهواتف المحمولة حيث هوى سهم "تي دي كيه كورب" 6.6 في المائة ونزل سهم "أنريتسو كورب" 7.4 في المائة.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- العالمية